٢٧‏/٠٨‏/٢٠١٩ ١:٠٥ م
رقم الصحفي: 2458
رمز الخبر: 83453745
٠ Persons
ظريف: امريكا تسلك سلوكا متشابها تجاه الصين و إيران

بكين/ 27 آب/ اغسطس/ ارنا - قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، إن هناك حالات متشابهة للغاية لسلوك الولايات المتحدة مع الصين وإيران، مضيفا إن الإجراءات الأمريكية ضد البلدين، تأتي جميعها في سياق سياسة الأحادية والإرهاب الاقتصادي والضغط على الدول المستقلة والتدخل في الشؤون الداخلية للدول.

وفي  تصريح أدلى به للصحفيين قبل مغادرته بكين الى طوكيو، صرح ظريف : اجريت محادثات جيدة مع نظيري الصيني تناولت العلاقات الثنائية بالاضافة الى القضايا الأقليمية والدولية وايضا اجراءات امريكا ضد إيران والصين.
والتقى وزير خارجية الإيراني مع وزير الخارجية الصيني "وانغ يي" مساء الاثنين في بكين لمناقشة أهم القضايا الثنائية والإقليمية والدولية.
وقال ظريف في مقابلة مع الصحافيين اليوم الثلاثاء:  إن الأوضاع في الخليج الفارسي كانت من بين القضايا الأخرى التي أثيرت خلال الاجتماع مع "وانغ يى"، موضحا إن أمن الخليج الفارسي يجب أن يؤمن من قبل الدول المطلة عليه وكذلك الدول التي تحتاج الى نفط وطاقة الخليج الفارسي، وليس للولايات المتحدة دور في الخليج الفارسي، ولم يكن لوجودها في الخليج الفارسي أي فائدة سوى انعدام الأمن في المنطقة.

وأشار إلى أن دور إيران في مبادرة (حزام واحد - طريق واحد) وانه من القضايا الأخرى التي نوقشت بين الجانبين، وقال إن ممرات ايران الجنوب - شمال والجنوب - غرب والشرق - غرب يمكن أن تخدم التنمية الإقليمية والمزيد من الارتباط إقليميا وعالميا، ولطالما كانت إيران تلعب دورا محوريا في طريق الحرير ويمكنها أن تلعب دورا مهما في مبادرة الحزام والطريق الواحد.
وأضاف ظريف: في الاجتماع، قدمت أيضا مسودة إيران المقترحة لبرنامج العلاقات الإيرانية الصينية الذي يمتد لـ25 سنة، تمشيا مع برنامج الشراكة الإستراتيجية الإيرانية الصينية الشامل الذي تمت الموافقة عليه من قبل رئيسي البلدين.
وأضاف وزير الخارجية الإيراني: في هذه المفاوضات تم تقديم مقترحات في مختلف مجالات التعاون بين إيران والصين مثل المجالات الثقافية والشعبية والأمنية والعسكرية والطرق وسواحل مكران والتكنولوجيا والتعليم، خدمة لمستقبل علاقات طويلة الأمد بين البلدين والتي سيتم مناقشتها في الأسابيع والأشهر المقبلة .
وأضاف وزير الخارجية الإيراني، الذي نُشرت ملاحظاته حول العلاقات الإيرانية-الصينية في صحيفة جلوبال تايمز أمس: تضمنت الزيارة أيضا مقابلات جيدة مع وسائل الإعلام الصينية مثل شينهوا و CCTV، والتي تناولت العلاقات الثنائية والظروف الإقليمية والأوضاع في هونغ كونغ وكذلك الذكرى ال 70 لتأسيس جمهورية الصين الشعبية .
الهدف من زيارة اليابان وماليزيا


وحول أهداف زيارته الى اليابان، قال ظريف انه سيقوم بمتابعة المحادثات السابقة مع رئيس الوزراء الياباني آبي شينزو خلال زيارته لطهران.
وأضاف أنه خلال هذه الزيارة التي تستمر يومين إلى طوكيو، سيناقش مشاركة اليابان النشطة في التنمية الاقتصادية والعلاقات الثنائية مع إيران.
وصرح وزير خارجية إيران حول زيارته إلى ماليزيا، انه سيبحث حول التعاون الثنائي  والدور الذي يمكن أن يلعبه البلدان في قضايا مهمة مثل فلسطين والقدس وغيرها من القضايا في العالم الإسلامي.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
4 + 10 =