مسؤول برلماني ايراني: ميزانية العام القادم ستنظم على اساس العوائد غير النفطية

مهاباد / 30 اب /اغسطس /ارنا- اكد نائب رئيس لجنة التخطيط والميزانية والحسابات في مجلس الشورى الاسلامي الايراني جهانبخش محبي نيا، بانه على البلاد انهاء الاعتماد على العوائد النفطية.

وقال محبي نيا في تصريح له الخميس خلال مراسم افتتاح مشاريع في مدينة مياندوآب بمحافظة آذربيجان الغربية الواقعة شمال غرب ايران لمناسبة اسبوع الحكومة، ان ميزانية العام القادم سيتم تنظيمها على اساس العوائد غير النفطية.

واشار الى ان اصلاح هيكلية الميزانية مدرج في جدول اعمال الحكومة ومجلس الشورى الاسلامي واضاف، ان الادارة العامة للبلاد يجب ان تتم على اساس العوائد الضريبية وحينما تتمكن هذه العوائد من ادارة الخزانة وتكون الخزانة قادرة على تسديد المرتبات ونفقات المشاريع الانمائية والنفقات الاخرى فان البلاد ستتحرك على اساس الانتاج.

واكد على ضرورة بث الامل في اوساط المجتمع وقال، ان العدو يهدف لتيئيس الشعب من الدولة والثورة الا ان هذه المؤامرات سيتم احباطها بحضور الشعب.

يذكر انه في ضوء الجهود المبذولة خلال الاعوام الاخيرة فقد انخفض الاعتماد على العوائد النفطية بصورة ملحوظة وبناء على اعلان المسؤولين فان اعتماد الميزانية انخفض من 80-90 بالمائة الى 30 بالمائة في الوقت الحاضر.

انتهى ** 2342 

تعليقك

You are replying to: .
5 + 12 =