ممثل حركة امل في طهران : مقاومة العدو الاسرائيلي و تعزيز قوة الشعب اللبناني من اهداف الامام المغيب

طهران / 31 آب / اغسطس / ارنا – قال ممثل حركة امل اللبنانية في طهران "صلاح فحص" : ان من اهم اهداف الامام موسى الصدر هو رفع الحرمان و تعزيز قوة الشعب اللبناني في مواجهة العدو الصهيوني وارساء مقاومة ضده.

واضاف فحص في لقاء خاص مع وكالة الجمهورية الاسلامية للانباء (ارنا)، وردا على سؤال حول اهداف الامام المغيب من تاسيس "حركة امل" في الوقت الذي كانت هناك حركات مقاومة اخرى في لبنان، قائلا : عندما قدم الامام الصدر الى لبنان كان هناك حرمان كبير  وخاصة في اوساط المسلمين الشيعة الذين لم توّف حقوقهم كسائر طبقات المجتمع الاخرى في لبنان.
وبيّن ممثل حركة امل في ايران، أن هدف الامام موسى الصدر كان رفع الحرمان وخاصة في المناطق المحاذية لـ "اسرائيل"؛ وفي سياق تحقيق هذا الهدف قام  بتاسيس حركة امل التي تركزت اهداف تشكيلها على اسس ثلاثة وهي رفع الحرمان، وارساء مقاومة ضد العدو الصهيوني وتقوية الشعب، وجعل النظام اللبناني عادلا يستطيع الالمام بجميع الامور؛ وكرس جهده في هذا السياق على النهوض بالشباب ليحمل المسؤولية في بناء وطنه والمستقبل ومواجهة العدو الصهيوني.
وتابع : ان حركة امل جاءت لتؤكد بان لبنان يجب ان يكون قويا وان مكونات الشعب اللبناني جميعا ينبغي ان تشارك في مؤسساته وادارة بلاده.
واضاف فحص، ان ما قامت به الحركة في تلك السنوات هو التاسيس لمقاومة اجتماعية تتصدى للانحراف والتبعية فضلا عن خط المقاومة العسكري وكذلك تقوية مواقع الشيعة في الدولة اللبنانية والسعي للوصول الى المناصب التي يستحقونها .
واكد القيادي في حركة امل، ان "ماكان يقوله الامام الصدر نراه اليوم فمهما تكلمنا عنه سيكون نقطة في بحر".
وحول الانجازات السياسية للحركة، نوه فحص بالمساهمة في مهام الدولة اللبنانية وبالتالي الحصول على استحقاق الطائفة الشيعية؛ بما فيها الاجتماعية وتدعيم المناطق القريبة من العدو حيث كان شعارها "اينما يوجد العدو فيجب تقوية المناطق القريبة منه" .
وردا على سؤال اخر بِشان اخر المستجدات حول ملف الامام موسى الصدر؟ صرح القيادي في حركة امل، ان "بعد سقوط حكومة القذافي ومقتله شُكّلت لجنة برئاسة وزير خارجية لبنان انذك وذهبوا الى ليبيا"؛ منوها الى ان "الامام عندما ذهب الى ليبيا كان حيّا وهو لايزال معتقلا هناك". واردف ممثل حركة امل في لبنان : ان احدهم في ليبيا قال بانه يعرف مكان الامام الصدر ولكنه بعد نصف ساعة ونتيجة لحادث طريق توفي.
واضاف : نحن نعتقد بان الامام الصدر لايزال حيّا وهو موجود في ليبيا وان هذه القضية هي الاساس بالنسبة لنا كما ان القضية الفلسطينية هي الاخرى اساس؛ مؤكدا ضرورة حلها بالطرق المطلوبة.
انتهى**م م/ ح ع **

تعليقك

You are replying to: .
5 + 1 =