٠١‏/٠٩‏/٢٠١٩ ١١:٢٥ م
رقم الصحفي: 2457
رمز الخبر: 83461042
٠ Persons
رئيسة المركز الروسي للدراسات الإيرانية: ايران تدافع عن مصالحها

موسكو/1ايلول/سبتمبر/إرنا- أكدت رئيسة مركز الدراسات الإيرانية في معهد الدراسات الشرقية في روسيا "نینا مامدوفا"، ان خفض التزامات ايران في خطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووي) بصورة تدريجية يعكس في الحقيقة مساعي ايران للدفاع عن مصالحها في مواجهة الذين لاينفذون التزاماتهم.

واضافت مامدوفا اليوم الاحد في حديث مع مراسل ارنا: انه بعدما انسحبت الولايات المتحدة من الاتفاق النووي وقامت باجراءات لعرقلة تنفيذه فان ايران اتخذت بعض الخطوات لتنفيذ الاطراف الاخرى للإتفاق التزاماتها الواردة في نصه لان الاوروبيين اي فرنسا وبريطانيا وألمانيا لم يقوموا باي اجراءات فاعلة لضمان مصالح ايران في إطار هذا الإتفاق منذ انسحاب واشنطن منه.

وتابعت، ان سیاسات ایران ترتكز على حفظ الاتفاق النووي لكن الامل بان تبقى ايران في هذا الاتفاق رهن بتوفير مصالحها فيه.

وأردفت، ان خطوات ايران في خفض التزاماتها شفافة وان الوكالة الدولية للطاقة الذرية اكدت هذه القضية مرارا؛ منوهة الى ضرورة وقوف المجتمع الدولي امام النزعة الغطرسية الاميركية في العالم.

واعتبرت مامدوفا الزيارة التي قام بها وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الي فرنسا موخرا بانها كانت هامة حيث جرى فيها تبيين مواقف ايران في الوضع الراهن واظهرت هذه الزيارة بان الجهاز الدبلوماسي الايراني جاهز تماما ومهما كانت الظروف للدفاع عن مصالح ايران القانونية.

وقالت، ان ايران وروسيا شريكتان جيدتان، لديهما تعاونا وطيدا بشان الاتفاق النووي ايضا.

انتهى**2018/أ م د

تعليقك

You are replying to: .
5 + 0 =