الكيان الصهيوني يمنع وفد من المشايخ الدروز من السفر الى سوريا

القدس المحتلة- 6 أيلول- سبتمبر- ارنا- منع الكيان الصهيوني امس الخميس، وفدا من المشايخ الدروز السفر من إلى سوريا، حيث اعترضت قوات من الشرطة حافلات الوفد التي وصلت إلى معبر الشيخ حسين ومنعتها من دخول المعبر والتوجه للأردن.

وزعمت الشرطة الصهيونية  أن وفد المشايخ الدروز سيسافر إلى سورية التي تعتبر بحسب القانون الصهيوني "دولة عدو"، وعليه تم اعتراض الحافلات ومنعها من المغادرة عبر المعبر والسفر إلى الأردن.

وذكرت الشرطة في بيانها لوسائل الإعلام أنها قامت باعتراض حافلات وفد المشايخ الدروز، عقب تحقيق علني وسري أجرته الشرطة في الأشهر الماضية بالتعاون مع جاهز الأمن العام (الشاباك)، حيث أتضح أن العشرات من الدروز سيسافرون لسورية.

وادعت الشرطة أن وفد المشايخ الدروز من قرى الجليل والكرمل سيتوجه إلى سورية للقاء مسؤولين في النظام السوري، حيث قامت الشرطة بتحذير الوفد من السفر إلى سورية، تحت ذريعة أن "أعمالهم ونواياهم تشكل تهديدا لأمن الدولة ومواطنيها".

وقالت الشرطة في البيان إنه "رغم التحذيرات، وصل صباح اليوم عشرات الأشخاص إلى معبر الشيخ حسين لعبور الحدود من الأردن إلى سورية، وتم توقيف الحافلات والسيارات في المعبر".

 وقال أحد قادة الوفد إن الزيارة "دينية وشرعية"، وأن الطائفة الدرزية لها الحق الأساسي في زيارة الأماكن المقدسة في سوريا. وعلى عكس زيارة مماثلة جرت في العام الماضي، كان من المفترض أن يصل رجال الدين الدروز هذه المرة إلى سوريا عن طريق البر بدلاً من السفر جوًا دمشق، لأن المعابر الحدودية تسيطر عليها الحكومة السورية.  

وفي بيان أصدرته اللجنة، قالت إن الغرض الرئيسي من الزيارة هو ديني، وفي مركزها زيارة مقام النبي هابيل على جبل قسيون بالقرب من دمشق – وهو موقع مقدس للدروز. بالإضافة إلى ذلك، سيعقد الوفد اجتماعات مع القيادة الروحية الدرزية في سوريا ويزور مواقع الجالية في البلاد.  

وقال رئيس اللجنة، الشيخ علي معدي، إن الوفد تعرض إلى ضغوط لمنع الزيارة، مضيفًا "لقد استدعي بعض الشيوخ وكذلك أنا إلى محادثات تحذيرية من الشرطة وسمعنا تهديدات باتخاذ خطوات ضد أي شخص يزور سوريا، التي تعتبرها إسرائيل دولة معادية. لقد أوضحنا أن هذه زيارة دينية مشروعة لأن سوريا،    في نظرنا، ليست دولة معادية، بل دولة توجد فيها مواقع مقدسة لنا. من حقنا الأساسي زيارتها، كما هو الحال مع الجاليات الأخرى التي تزور البلدان التي ليس لها علاقات دبلوماسية مع إسرائيل".
انتهى
٣٨٧

تعليقك

You are replying to: .
3 + 0 =