٠٧‏/٠٩‏/٢٠١٩ ١٠:٤٥ ص
رقم الصحفي: 2458
رمز الخبر: 83467733
٠ Persons
كمالوندي: بدأنا بضخ الغاز في اجهزة IR6

طهران/ 7 أيلول/ سبتمبر/ ارنا - قال المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية بهروز كمالوندي اليوم السبت : كان مقررا ضخ الغاز في اجهزة IR6 ، بعد مرور احدى عشرة سنة على الاتفاق النووي، الا اننا سنقوم بتنفيذه في الخطوة الثالثة من خفض الالتزام.

واوضح بهروز كمالوندي في مؤتمر صحفي عقده اليوم حول تنفيذ الخطوة الثالثة لخفض الالتزامات في اطار الاتفاق النووي : أنه وفقا لما أعلنه رئيس الجمهورية فان الخطوة الثالثة تمنح البرنامج النووي الايراني سرعة أكبر ، وفي هذا الاطار ينبغي أن يصل تخصيب اليورانيوم الى درجة تلبي معها حاجة محطات الطاقة والبلاد .

وصرح بما أن الولايات المتحدة انسحبت من الاتفاق النووي، كما ان الطرف الاخر لم يلتزم بتعهداته، فقد قررت ايران خفض التزاماتها لتحقيق التوازن في تنفيذ الاتفاق النووي.

سنواصل التزام الشفافية كما في السابق

وفيما لفت الى ان ايران ليست بحاجة في الوقت الراهن لتدوير الوقود المستخدم قال : لا ننوي التخلي في الوقت الراهن عن قضية شفافية المشروع النووي ورقابة الوكالة الدولية للطاقة الذرية عليه .

وقال كمالوندي، هنالك 3 مواضيع احدها منشاة فردو واخرى متعلقة بعملية المراقبة من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية حيث اننا لا نعتزم ايجاد تغيير في ذلك وسنواصل التزام الشفافية كما في السابق.
واضاف، ان التغييرات الجديدة في اطار الخطوة الثالثة تمكننا من الوصول الى التخصيب بمقدار مليون سو (SWU) (وحدة فصل).

واشار الى ان البلاد ننتج حاليا 270 ألف وحدة طرد مركزي ونسعى الى الوصول الى مليون وحدة مؤكدا بالقول : لازالت امامنا 3 قيود أخرى وردت في الاتفاق النووي لا ننوي التخلي عن احداها في الوقت الراهن وهي الشفافية .

وقال : اتخذنا أربعة اجراءات في اطار الخطوة الثالثة لتقليص الالتزام بالاتفاق النووي ، معلنا بان ايران زادت من عدد اجهزة الطرد المركزي وقامت بضخ الغاز في  الجيل السادس من أجهزة الطرد المركزي .

والمح الى انه في حال القيام باربعة اجراءات أخرى فيما يتعلق بتخصيب اليورانيوم فلن تبقى أمام ايران أية قيود على صعيد تخصيب اليورانيوم وقال : أمامنا خطوة هامة في تخصيب اليورانيوم وأجيال اجهزة الطرد المركزي سنقوم بها في الشهر القادم .

واشار الى ايجاد تغييرات في مستوى أجهزة الطرد المركزي وتابع : بما اننا لا ننتهك قوانين وكالة الطاقة الذرية فلن ننسحب من البروتوكول المكمل لمعاهدة الحد من الانتشار النووي .

ونوه الى ان ايران اضطرت الى القيام بالخطوات الثلاثة لانتهاك الطرف الآخر للاتفاق النووي واستطرد القول : سنصل تدريجيا الى نهاية القيود التي فرضها الاتفاق النووي على البرنامج النووي الايراني ، اذا قمنا باحياء منشأة فوردو واراك فلن تبقى أية قيود فنية أمام البرنامج النووي الايراني .

واكد كمالوندي ان مواقف ايران وخطواتها فنية وليست سياسية وتابع قائلا : لسنا بحاجة في الوقت الراهن لتخصيب اليورانيوم بدرجة 20% ، وكما أن بعض الخطوات بحاجة لوقت للقيام بها وتنفيذها فان التراجع عنها بحاجة الى وقت ايضا ، اذا كان الطرف الآخر يريد القيام بأية خطوة فعليه القيام بها الآن لأن الأمور تتعقد شيئا فشيئا .

واوضح ان قراراتنا تمنح الطرف الآخر فرصة لتنفيذ الاتفاق النووي وتابع : مخزون اليورانيوم المخصب يتزايد تدريجيا ولن يكون من السهل التخلص منه بسرعة ، عدد أجهزة الطرد المركزي النشطة لم يتغير .

واشار الى ان مشروع المحركات النووية يمضي قدما موضحا : أبلغنا الوكالة الدولية للطاقة الذرية عن خطواتنا في مشروع المحركات النووية وسنبلغهم عن أية خطوة جديدة نقدم عليها .

بدأنا بضخ الغاز في اجهزة IR6

وتابع المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية، ان اجهزة الطرد المركزي "IR6" التي كان من المفروض ضخ الغاز فيها في العام الـ 11 من الاتفاق النووي (بعد 7 أعوام تقريبا)، قد بدانا بضخ الغاز فيها فضلا عن "IR6" ساب التي كان من المقرر ضخ الغاز فيها في ذلك الوقت.

واضاف، لقد كان من المقرر ايضا تدشين سلسلة عشرينية من اجهزة الطرد المركزي "IR4" حسب الملحق 1 من البند 35 من الاتفاق النووي بداية العام الـ 11 منه قد انجز الان، كما قمنا بضخ الغاز في سلسلة عشرينية لاجهزة الطرد المركزي "IR6" فيما السلسلة الثلاثينية مدرجة في برنامجنا القادم.

كما أعلن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية إن القائم بأعمال مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية سيزور طهران غدا و سيجتمع مع مسؤولين إيرانيين رفيعي المستوى .

انتهى

تعليقك

You are replying to: .
8 + 6 =