مسؤول عراقي: نعبئ كل طاقاتنا لخدمة زوار الامام الحسين (ع)

قصرشيرين / 9 ايلول / سبتمبر /ارنا- اكد نائب وزير الداخلية العراقي الفريق محمد بدر بان هدف الحكومة العراقية هو خدمة زوار ابي عبدالله الحسين (ع) وانها تعبئ كل طاقاتها وامكانياتها في هذا السياق.

وخلال اجتماع عقد مساء الاحد بحضور محافظ ديالى وحاكم مدينة قصرشيرين ورئيس المقر الخاص للاربعين الحسيني في حدود خسروي لدراسة عبور الزوار من هذا المعبر، اكد الفريق بدر، انه تم بذل الجهود على مدى 3 اعوام من قبل رئاسة الوزراء والداخلية العراقية لافتتاح هذا المعبر، موضحا ان لجنة مشتركة من مسؤولي البلدين بذلت الجهود على مدى العامين الاخرين لافتتاح هذا المعبر وهو الامر الذي تحقق تاليا بقرار من رئاسة الوزراء العراقية.

واكد بان الايعاز صدر من رئاسة الوزراء العراقية الى وزارة الداخلية للعمل على تسهيل عبور زوار الامام الحسين (ع) وتقديم الخدمات لهم حيث تم في هذا الاطار تشكيل لجنة من البلدين وتم تحديد مندوبي الجانبين فيها.

واوضح بان رئيس وزراء العراق مطلع على المعوقات الحاصلة خلال اليومين الاخيرين فيما يتعلق بعبور الزوار من معبر خسروي واوعز بمعالجتها.

من جانبه ثمّن حاكم مدينة قصرشرين مراد علي تاتار جهود مسؤولي محافظة ديالى في متابعة موضوع افتتاح معبر خسروي، وقال، ان المعبر مفتوح في الوقت الحاضر وان عبور الزوار يتم من خلاله.

يذكر ان معبر خسروي يعد اقرب معبر من ايران الى بغداد (190 كم) والكاظمية (203 كم) وكربلاء (300 كم) وسامراء (326 كم).

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
4 + 5 =