واعظي : الخطوة الثالثة لإيران في تخفيف التزاماتها النووية مهمة للغاية

طهران/ 11 ايلول/ سبتمبر/ ارنا - ، قال رئيس مكتب رئيس الجمهورية محمود واعظي: مع اتخاذ الخطوة الثالثة في تقليص التزامات ايران النووية، فقد تم ازالة كل الحظر عن جميع الطرق التي كان من المفترض أن يصل موعد ازالتها بعد سنتين أو ربما ثلاث أو أربع سنوات من الآن .

وحول زيارة  المدير العام بالنيابة للوكالة الدولية للطاقة الذرية كورنيل فيروتا الى طهران وعما إذا كانت زيارته تحمل رسالة محددة، اضاف واعظي للصحفيين على هامش اجتماع مجلس الوزراء اليوم الاربعاء : ان هذه الزيارة جرت من ناحيتين؛ الأولى تتعلق ببدء الخطوة الثالثة لإيران في تخفيض التزاماتها النووية، لقد كان عملا مهما جدا وقلَ ما تم القيام به في إيران، فقد تم ازالة كل الحظر عن جميع الطرق التي كان من المفترض أن يصل موعد ازالتها بعد سنتين أو ربما ثلاث أو أربع سنوات من الآن .

وصرح واعظي : في بعض هذه الحالات لم يتم حظرنا، كنا نجري الابحاث، لكننا لم نتمكن من ضخ الغاز والتنفيذ، وحاليا تمكنا من تنفيذ هذه الخطوة، بشكل عام، قام المدير العام بالنيابة للوكالة الدولية للطاقة الذرية، خلال زيارته، بتقييم أهمية هذه الخطوة وذكر في المقابلات التي أجراها في إيران والوكالة، أن التقدم الإيراني كان مهما من الناحية التقنية.
وصرح واعظي : من ناحية أخرى، بعد وفاة السيد أمانو، هناك عدد من الأشخاص الذين طرحت اسمائهم لترأس الوكالة الدولية للطاقة الذرية، بمن فيهم كرونل فروتا، وخلال زيارته إلى إيران والتقرير الذي أعده، يحاول تمهيد الطريق لمستقبله المهني.

انتهى

تعليقك

You are replying to: .
4 + 8 =