طهران مستعدة لتعزيز علاقاتها مع دوشنبيه

طهران/13 أيلول/سبتمبر/إرنا- أكد السفير الإيراني لدى طاجيكستان "محمد تقي صابري" استعداد الجمهورية الإسلامية لتعزيز علاقاتها مع دوشنبيه في كافة المجالات بما في ذلك الرقي بالتعاون البرلماني بين البلدين.

جاء ذلك اليوم الجمعة، خلال لقاء السفير فوق العادة والمفوض للجمهورية الإسلامية لدى طاجيكستان مع رئيس المجلس الوطني في هذا البلد "محمد سعيد عبيد الله ييف".
وبحث صابري خلال اللقاء مع الجانب الطاجيكي سبل تعزيز العلاقات البرلمانية والنهوض بالتعاون الثنائي الى جانب القضايا الإقليمية والدولية ذات الإهتمام المشترك.
وأكد السفير الإيراني على أهمية الدور الداعم للبرلمانين الطاجيكي والإيراني في تعزيز العلاقات السياسية والإقتصادية والثقافية بين البلدين على مختلف المستويات.
ونوه بالمستجدات الإيجابية خلال الأشهر الأخيرة على صعيد العلاقات الثنائية بين الشعبين الإيراني والطاجيكي اللذين تربطهما قواسم دينية ولغوية وثقافية مشتركة.  
بدوره، أكد محمد سعيد عبيد الله ييف أهمية القواسم اللغوية والثقافية والتاريخية المشتركة بين الشعبين الطاجيكي والإيراني. 
وأشاد بمنجزات الجمهورية الإسلامية والتقدم الهائل الذي أحرزته في مختلف المجالات؛ وأكد ضرورة تعزيز التعاون بين البلدين الصديقين والشقيقين في شتى المجالات؛ مرحبا كذلك بتعزيز التعاون البرلماني الثنائي.
إنتهى**أ م د
 

تعليقك

You are replying to: .
2 + 9 =