مندوب ايران في الامم المتحدة: نزعة الاحادية تنمي الارهاب في العالم

نيويورك / 14 ايلول / سبتمبر / ارنا - اعتبر مندوب ایران في الجمعیة العامة للامم المتحدة فی نیویورك فرهاد ممدوحی،تنامي الارهاب في العالم هو نتيجة نزعة الاحادية والتدخل في شؤون الدول.

واضاف ممدوحي في اجتماع للجمعية العامة للامم المتحدة بعنوان" ثقافة السلام" : ان الاسس الديمقراطية العالمية والقوانين الدولية باتت مغفولة في الوقت الراهن وسيادة القانون اصبحت ضعيفة، مؤكدا ان التهديدات في المنطقة والعالم هي السبب وراء تباطؤ مساعي الدول للارتقاء بالسلام والامن.

وقال الدبلوماسي الايراني ان احدى هذه التهديدات هي تنامي الاحادية و املاء اجراءاتها والتهديد باستخدام الحظر كأداة للضغط والوصول الى الاهداف السياسية، مبينا ان هذا يؤثر سلبا على السلام والامن الاقليمي والدولي.

واردف ممدوحي ان الخروج من المنظمات الدولية وخاصة اليونسكو ومفوضية حقوق الانسان والاتفاقيات الدولية ومنها اتفاقية باريس كل ذلك نماذج من الاحادية التي تنتهجها بعض الدول .

واوضح انه يجب التعامل وبشكل مباشر مع التحديات بشکل جذري للحيلولة دون تفرد بعض القوى باتخاذ قرارات احادية تهدد السلام والامن العالميين مؤكدا على ضرورة التنمية السياسية والاقتصادية والاجتماعية لتأثيرها في التنمية المستدامة للدول.

وقال مندوب ایران في الجمعیة العامة للامم المتحدة في نیویورك ان المشاركة وتعاون الدول من شأنه ان يضمن حقوقها الوطنية وسببا لاستقرارها وأمنها في جميع المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية .

انتهى**م م**1049

تعليقك

You are replying to: .
4 + 3 =