العلاقات الودية بين إيران وبوليفيا في تطور

طهران/ 14 أيلول/ سبتمبر/ارنا - وصفت سفيرة بوليفيا لدى الجمهورية الإسلامية الإيرانية علاقات البلدين بأنها ودية، وقالت إن العلاقات بين طهران ولاباز تزداد قوة كل يوم.

واضافت "رومينا غوادالوبي بيريز راموس" ، في تصريح لارنا : من وجهة نظر بوليفيا ، فإن إيران دولة جديرة بالثناء لأنها كانت دائما على علاقة مبنية على الاحترام المتبادل مع بوليفيا ودول أخرى، منوهة الى أن هذا الموضوع هو نتيجة دبلوماسية نشطة من الدرجة الأولى لوزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف.
وأشارت الدبلوماسية البوليفية إلى ان إيران دولة تحترم الاتفاقيات الدولية وتتمسك بجميع التزاماتها بالمعاهدات التي وقعت عليها، وعلى عكس إيران، فإن حكومات مثل إدارة دونالد ترامب، تنتهك بسهولة الاتفاقيات الدولية دون أدنى اعتبار لالتزامات بلدها بالمعاهدات الدولية، بما في ذلك الاتفاق النووي ومعاهدة المناخ وهلم جرا.
واشارت سفيرة بوليفيا في طهران إلى الحرب الاقتصادية الأمريكية على إيران، معتبرتها بأنها "عمل إجرامي ولا إنساني" وانتقدت بشدة جهود إدارة ترامب لإغلاق طرق التجارة الإيرانية مع الدول الأخرى.
كما انتقدت صمت المجتمع الدولي بشأن تصرفات الولايات المتحدة، واصفة اجراءات واشنطن ب"الحاق الضرر بالشعب" و "الممارسات الإجرامية" من جانب البيت الأبيض، بانها تأتي في سياق تحقيق أهدافها السلطوية، التي ستؤدي بها الى الانحدار والزوال.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
1 + 2 =