المسلمون قادرون أن يصبحوا القوة الأولى بالعالم

أنقرة/14 أيلول/سبتمبر/إرنا- أكد أمين عام المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية آية الله "محسن أراكي"، ان المسلمين قادرون أن يصبحوا القوة الأولى بالعالم بفضل تعزيز الوحدة بينهم.

جاء ذلك في حوار له اليوم السبت، مع مراسل إرنا على هامش مؤتمر "مستقبل العالم الإسلامي وفلسطين" في العاصمة التركية أنقرة.
ورأى أراكي أن مؤتمر "مستقبل العالم الإسلامي وفلسطين" يحظى بأهمية بالغة في ضوء الظروف الراهنة وقال: في الحقبة الزمنية الحالية التي بات العدو يحاول فيها تهميش القضية الفلسطينية، يستطيع هذا المؤتمر أن يطرح مرة أخرى قضية فلسطين إلى الرأي العام والمسلمين في أنحاء العالم.
وحضر المؤتمر، الذي انعقد برعاية مركز أبحاث الوحدة الإسلامية في أنقرة التابع لحزب السعادة التركي، ما يزيد عن 70 شخصية من 20 دولة بما فيها إيران وألمانيا وألبانيا والأردن وأذربيجان ورومانيا وماليزيا ومقدونيا ولبنان وكشمير والهند وجنوب إفريقيا والمغرب وبلغاريا وبنغلاديش.
إنتهى**أ م د
 

تعليقك

You are replying to: .
6 + 1 =