كي لا نغفل الابعاد الثقافية لواقعة عاشوراء

قم المقدسة / 14 ايلول / سبتمبر / ارنا – قال المرجع الديني اية الله ناصر مكارم شيرازي : ان واقعة عاشوراء ومراسم اربعين استشهاد الامام الحسين (عليه السلام) ذاع صيتهما بصورة مناسبة في ارجاء العالم اليوم؛ منوها في الوقت نفسه بضرورة الحفاظ على الابعاد الثقافية لهذه المناسبات العظمى وعدم التغافل عنها.

تصريحات آية الله مكارم شيرازي جاءت، اليوم السبت، خلال استقبال الرئيس الجديد للمجمع العالمي لاهل البيت (عليهم السلام) "حجة الاسلام رضا رمضاني" وعدد من المسؤولين المرافقين له.
ودعا المرجع الديني الايراني، الرئيس والقائمين على المجمع العالمي لاهل البيت (ع) الى تاسيس "غرفة فكر" بهدف وضع الخطط والبرامج المناسبة وتسليط الضوء على الجانب الثقافي لواقعة عاشوراء ومراسم اربعين استشهاد ابي الاحرار "الامام الحسين" (ع) في كربلاء.
وفي جانب اخر من تصريحاته، حذّر آية الله مكارم شيرازي من مؤامرات الاعداء الرامية الى المساس بالوحدة بين المسلمين عبر تأجيج الخلافات المذهبية بين الشيعة والسنة؛ داعيا الى تعزيز الاواصر والتقريب بين ابناء الامة الاسلامية لافشال هذه المحاولات.
وفي السياق ايضا، اكد المرجع الديني على اتباع مذهب اهل البيت (عليهم السلام) بضرورة توظيف المناسبات العظمى مثل عاشوراء والاربعين وعيد الغدير في سياق ترسيخ المزيد من الوحدة والتماسك الاسلامي.
انتهى ** ح ع 

تعليقك

You are replying to: .
4 + 0 =