مساعد رئيس الجمهورية يؤكد إستعداد إيران لتصدير الأجهزة ونقل التقانات الطبية الى إندونيسيا

طهران/15 أيلول/سبتمبر/إرنا- أكد مساعد رئيس الجمهورية لشؤون العلوم والتكنولوجيا "سورنا ستاري"، إستعداد الجمهورية الإسلامية الإيرانية لتصدير الأجهزة الطبية ونقل التقنيات الخاصة بانتاج الأدوية الى إندونيسيا.

وخلال لقائه اليوم الأحد، وزيرة الصحة الإندونيسية "نايلا دجويوتا انفاسا مويلويك" في طهران، أشار ستاري الى التقدم الهائل الذي حققته إيران في مجال الصحة والعلاج؛ قائلا انه يتم حاليا إنتاج ما يزيد عن 97 بالمئة من إحتياجات البلاد للأدوية محليا وان إستقلال إيران في مجال إنتاج الأدوية جاء نتيجة الحظر السياسي والإقتصادي المفروض عليها طيلة العقود الماضية؛ حيث نشأت أكبر شركات التقانة الحيوية على صعيد الشرق الأوسط في إيران.
وأكد استعداد إيران التام لأخذ زمام المبادرة في تصدير المنتجات والمعدات الطبية ونقل تقنية إنتاج الأدوية إلى إندونيسيا؛ مضيفا: ان مهمة معاونية شؤون العلوم والتكنولوجيا في مكتب رئاسة الجمهورية تكمن في بناء جسور بين الأساتذة وطلاب الجامعات والشركات الإيرانية مع الدول الأخرى لتعزيز التفاعل بينهم.
بدورها، نوهت وزيرة الصحة الاندونيسية بالتقدم الجيد الذي أحرزته إيران في مختلف المجالات العلمية؛ قائلة، ان زيارتها الى إيران تهدف الى متابعة مدى تقدم مذكرات التفاهم المبرمة بين البلدين خلال السنوات الأخيرة.
وأعربت عن إستعداد بلادها لأخذ التقنيات الحديثة من إيران في مجال التقانة الحيوية والصحة.
ووقع الجانبان مذكرة تفاهم لنقل تقانة إنتاج 5 تطعيمات بشرية من إندونيسيا الى إيران، الى جانب توقيع مذكرة تفاهم لنقل تقانة صناعة المنتجات النانوية من إيران الى إندونيسيا. 
إنتهى**أ م د
 

تعليقك

You are replying to: .
2 + 6 =