١٨‏/٠٩‏/٢٠١٩ ٢:١٠ م
رقم الصحفي: 2458
رمز الخبر: 83480883
٠ Persons

سمات

ظريف: على الولايات المتحدة أن  تثبت أنها دولة جديرة بالثقة

طهران/ 18 أيلول/ سبتمبر/ ارنا - أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ان أمريكا إذا أرادت أن يكون لها مقعد على طاولة المفاوضات فعليها أن تعود إلى التزاماتها وتثبت أنها دولة يمكن الوثوق بها.

ورداً على سؤال في ان اثنين من الاعضاء المتطرفين في "فريق ب" قد خرجا من هذه المجموعة، ما مدى أملنا في أن يخرج المتطرفون الآخرون؟ قال ظريف اليوم الأربعاء : الحقيقة هي أن سياسات أمريكا والكيان الصهيوني المتشددة والمتطرفة محكومة بالفشل، ونحن نرى هذه الإخفاقات واحدة تلو الأخرى.
وأضاف: سياسة الجمهورية الإسلامية كانت دائما ثابتة وسنواصل هذه السياسة، نحن متمسكون بالتزاماتنا الدولية.
وقال وزير الخارجية: كما قال قائد الثورة الاسلامية، ان التزامنا يظهر أنه إذا أراد الآخرون التعاطي معنا، فيجب عليهم أيضا الالتزام بتعهداتهم الدولية، أي إذا كانت الولايات المتحدة تريد أن يكون لها مكان على طاولة المفاوضات، فيجب عليها العودة إلى التزاماتها، وإظهار أنها دولة ذات مصداقية، وأنه لايمكن الاتفاق معها إذا كان لا يمكن الوثوق بها.
ترامب لايضع أي قيمة حتى لتوقيعه
وصرح ظريف: إن الولايات المتحدة اظهرت حاليا بانها لاتضع أي قيمة لاتفاقياتها وحتى توقيعها، تقرر اليوم دعوة مجموعة إلى البيت الأبيض، وتلغي هذا الاجتماع غدا، أو تفرض الحظر عليهم، مما يعكس السياسة الخاطئة للولايات المتحدة وأنه يتعين عليهم إصلاح أنفسهم، والا باتوا في عزلة بشكل متزايد في العالم.
الولايات المتحدة تريد تجاهل حقائق المنطقة
وردا على سؤال حول رد إيران على الاتهامات باستهداف المنشآت النفطية السعودية؟ أشار ظريف: لقد ذكرنا بوضوح أن الولايات المتحدة يجب أن تسعى إلى النظر في الحقائق، بدلا من اعتماد سياسة الاسقاط، أشعر أن الحكومة الأمريكية تحاول أن تتجاهل حقائق منطقتنا بطريقة ما.

انتهى**  2344

تعليقك

You are replying to: .
6 + 9 =