٢١‏/٠٩‏/٢٠١٩ ١٠:٠٣ ص
رقم الصحفي: 2253
رمز الخبر: 83482158
٠ Persons

سمات

عادل عبد المهدی یحذر من جعل العراق ساحة حرب

بغداد/21ایلول/سبتمبر/ارنا-أعلن رئیس الوزراء العراقی عادل عبد المهدی الأربعاء الماضي، أن العراق یحاول أن یتدخل لمنع الحرب فی المنطقة والنأي بالنفس غیر موجود، محذرا إذا أصبح العراق ساحة حرب فإن المنطقة ستشتعل.

وقال رئیس الوزراء العراقی لعدد من وسائل الإعلام العراقیة والعربیة، ان "العراق یحاول منع وقوع الحرب في البلاد والمنطقة ونرید استیعاب المشاکل والأزمات بطریقة إیجابیة، بهدف الحفاظ علی سیادة واستقرار العراق الذي یسعی إلی نزع فتیل الأزمة، ولدینا علاقات ممتازة مع دول الجوار ودول العالم".

وأضاف، "نحن في العراق لدینا علاقات جیدة مع سوریة وبعض الفصائل الاجتماعیة المعارضة وأیضا لدینا علاقات ممتازة مع دول مجلس التعاون الخلیجي ودول العالم الأخری".

وأکد عبد المهدی علی ان "العراق لایمکن أن یکون أداة للعدوان علی دول الجوار، ولدینا تاکیدات أن الصواریخ التي سقطت علی منشآت نفطیة سعودیة لم تنطلق من العراق".

وأکد عبدالمهدي "إذا أصبح العراق ساحة حرب فإن المنطقة ستشتعل، وندعو الجمیع إلی الحوار ورفع الصدام المسلح في المنطقة".

ولفت الی ان "قرار اتخاذ الحرب سیکون صعبا، وإن الجمیع الیوم في حالة حذر شدید،وإن الذهاب إلی الحرب واندلاعها سیکون مؤلما وقاسیا". مضیفا "أن المنطقة صغیرة ولا تتحمل وسائل الحرب المدمرة التی أصبح یمتلکها الجمیع".

انتهی** ع ص

تعليقك

You are replying to: .
1 + 5 =