السفير الايراني في المكسيك : اوقفوا الحرب الجائرة ضد اليمن بدل اتهام الاخرين

طهران / 19 ايلول / سبتمبر / ارنا –قال السفير الايراني في المكسيك "محمد تقي حسيني"، وفي معرض التعليق على المزاعم بشان "ظلوع ايران في قصف منشآت ارامكو السعودية بالطائرات المسيرة"، قال : اوقفوا الحرب الجائرة ضد اليمن بدل اتهام الاخرين.

جاء ذلك في تصريح ادلى به السفير الايراني لشبكة "اونسة" التلفزيونية المكسيكية؛ مفندا الاتهامات الموجهة الى ايران في هذا الخصوص، واكد : ان اتهام الاخرين لن يساعد احدا والاجدر بهم ان يوقفوا الحرب الجائرة ضد اليمن بدل توجيه الاتهامات.
ولفت حسيني، الى "ان الحكومة الايرانية نفت على اعلى المستويات صحة هذه التهم، كونها عارية عن الصحة تماما وان مخطط هؤلاء لن يخدم احدا".
واردف السفير الايراني في المكزيك، ان هؤلاء لا يستثنون في هجماتهم الاهداف العسكرية والمدنية وانما يستهدفون جميع البنى التحتية اليمنية بما فيها المدارس والمستشفيات وحافلات التلاميذ.
وتابع : واليمن قامت بالرد على هذه الهجمات، اذاً ينبغي على هؤلاء التأقلم مع الحقائق وبدل اتهام الاخرين يوقفوا هذه الحرب الواهية والوحشية ضد اليمن.
وفي جانب اخر من تصريحاته للتلفزيون المكسيكي، تطرق السفير الايراني الى موضوع الاتفاق النووي وانسحاب امريكا الاحادي منه؛ مؤكدا ان الولايات المتحدة الامريكية قامت بهذا الاجراء دون تقديم اي مبرر؛ لكنها تتحمل المسؤولية تجاه هذا الاتفاق وبغض النظر عن شخص الرئيس الامريكي الذي قام بذلك، فإن واشنطن هي المسؤولة عن هذا الاجراء.
وردا على سؤال حول "احتمال اجراء المفاوضات مع حكومة ترامب من عدمه"، قال : ايران ليست من غادر طاولة المفاوضات، وانما الولايات المتحدة الامريكية هي التي قامت بذلك عبر انسحابها من الاتفاق النووي، وهي التي تتحمل المسؤولية في ذلك بما يلزم عليها ان تقوم بحل المشكلة.
وفي معرض التعليق على التطورات الاقليمية، اعرب حسيني عن امله بان لا تبلغ الامور حد المواجهة.
واضاف : انني اعلن باسم الحكومة الايرانية وبكل ثقة ان الجمهورية الاسلامية لا تسعى اطلاقا وراء الحرب والتوتر في الشرق الاوسط والخليج الفارسي.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
4 + 8 =