٢٧‏/٠٩‏/٢٠١٩ ٩:٠٣ ص
رقم الصحفي: 2461
رمز الخبر: 83492759
٠ Persons

سمات

الرئيس روحاني: على القوات الاميركية الخروج من سوريا

نيويورك / 27 ايلول / سبتمبر /ارنا- اكد الرئيس الايراني حسن روحاني بان جانبا من مشاكل شمال سوريا يعود الى تواجد القوات الاميركية التي يجب ان تغادر الاراضي السورية.

وخلال مؤتمره الصحفي الذي عقده في نيويورك الخميس في ختام زيارته لها للمشاركة في اجتماع الجمعية العامة للامم المتحدة، قال الرئيس روحاني في الرد على سؤال حول مقترح الرئيس التركي رجب طيب اردوغان للوصول الى الحل النهائي في سوريا وايجاد منطقة آمنة في شمالها: لقد تداولنا هذا الموضوع في اجتماع انقرة (الثلاثي بين ايران وروسيا وتركيا) ولكن ينبغي التاكيد بان الظروف الامنية في شمال سوريا تعد احدى الحالات التي ينبغي الاهتمام بها، فمن جانب يحق لتركيا ان تحظى بحدود آمنة ومن جانب اخر من المهم لنا الحفاظ على سيادة سوريا ووحدة اراضيها ، اذن فان الحل الافضل هو ان تخرج اميركا من سوريا لان جانبا من مشاكل شمال سوريا الان ايضا يعود الى تواجد الاميركيين فيها.

واضاف، ان ادلب يجب ان يتم تطهيرها ايضا من الارهابيين ليتوجه الجيش السوري من ثم للانتشار في الحدود الشمالية لبلاده لا ان يدخل الجيش التركي بدلا عنه الى الاراضي السورية وينتشر فيها.

*استخدام اجهزة طرد مركزي متطورة

وحول نصب اجهزة طرد مركزي متطورة وتقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول انشطة ايران النووية قال الرئيس روحاني، في الواقع تضمنت المرحلة الثالثة لخفض التزامات الاتفاق النووي ان نتخلى عن القيود الواردة في الاتفاق النووي لعدد اجهزة الطرد المركزي لدينا وقد اعلنا ذلك للوكالة الذرية.

واضاف، اننا لم نقلل او نقيد مراقبة الوكالة الدولية للطاقة الذرية لانشطتنا النووية اذ انها تمارس مهمتها مثلما كانت عليه منذ بداية الاتفاق النووي.

وقال، لقد خفضنا بعض التزاماتنا في اطار الاتفاق النووي وهدفنا هو استخدام اجهزة طرد مركزي متطورة كان من المقرر ان نقوم بتفعيلها وبطبيعة الحال قمنا بالاسراع بتفعيلها في الخطوة الثالثة (لخفض الالتزامات النووية) واليوم ايضا نقوم بنصب بعض اجهزة الطرد المركزي المتطورة لتبدا نشاطها حينما تكتمل سلسلتها .

*ناقلة النفط البريطانية

وفي الرد على سؤال حول ناقلة النفط البريطانية "ستينا امبيرو" التي تم توقيفها من قبل ايران قبل فترة قال ان قضية الناقلة البريطانية تطوي اجراءاتها الاخيرة في المحكمة واتوقع ان يتم الافراج عنها.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
7 + 0 =