خطيب جمعة طهران: منظمات حقوق الانسان في خدمة الانظمة الظالمة والدكتاتورية

طهران / 27 ايلول / سبتمبر /ارنا- اعتبر خطيب صلاة الجمعة لهذا الاسبوع في طهران حجة الاسلام كاظم صديقي، منظمات حقوق الانسان بانها في خدمة الانظمة الظالمة والدكتاتورية.

وفي خطبة صلاة الجمعة لهذا الاسبوع في طهران اشار حجة الاسلام صديقي الى مختلف قضايا المسلمين واضاف، ان الشعب اليمني المسلم الابي صاحب الثقافة العريقة يتعرض اليوم للظلم وهنالك المسلمون الشيعة في نيجيريا وشيخهم المظلوم الذي اصبح كفيفا والمسلمون الشيعة في السعودية وفي البحرين المحرومين من حق اتخاذ القرار في ارضهم حيث يتعرضون كلهم لظلم حكوماتهم الجائرة.

واعتبر منظمات حقوق الانسان بانها اصبحت بلا مضامين وهي في خدمة الانظمة الظالمة والدكتاتورية.

وفي جانب اخر من حديثه اعتبر خطيب صلاة الجمعة في طهران مقاومة الشعب اليمني ضد تحالف العدوان السعودي بانها مستهلمة من مرحلة الدفاع المقدس الذي خاضه الشعب الايراني ابان الحرب المفروضة عليه من قبل النظام العراقي البائد ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية خلال الفترة من 1980 الى 1988 .

واوضح حجة الاسلام صديقي انه في مرحلة الدفاع المقدس، قامت جميع القوى الكبرى والانظمة الرجعية في المنطقة بدعم نظام صدام بجميع اشكال الدعم المالي والعسكري والاستخباراتي في الحرب المفروضة على الجمهورية الاسلامية التي دافعت عن نفسها في احلك الظروف.

واضاف خطيب جمعة طهران المؤقت: ان اليمن مازال يدافع عن نفسه في التصدي للعدوان منذ قرابة خمس سنوات ، وان مقاومة اليمن في مواجهة تحالف العدوان مستلهمة من مرحلة الدفاع المقدس، التي جابهنا فيها كل القوى العظمى في أسوأ الظروف.

واكد حجة الاسلام صديقي انه بالرغم من جميع الضغوط التي واجهتها ايران على جميع الاصعدة لم تتنازل عن شبر واحد من اراضيها للعدو.

وفي سياق اخر اشار امام صلاة الجمعة الموقت في طهران الى مسيرة الاربعين الرائعة وهمم الشعب العراقي في استضافة الزوار، معتبرا كرم الضيافة من جانب الشعب العراقي لزوار ابي عبدالله الحسين (ع) بانه درس ملهم.

كما اعتبر مشاركة الملايين من مختلف الاديان والمذاهب في مسيرة الاربعين امرا  يمهد الارضية لظهور الامام الحجة (عجل الله تعالى فرجه الشريف).

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
9 + 5 =