وزير الدفاع: أمريكا لو كانت قادرة لحرمت الشعب الإيراني من الماء والأوكسجين

طهران/ 29 ايلول/ سبتمبر/ ارنا - أشار وزير الدفاع الايراني ، الى سياسة الضغوط القصوى ضد إيران، وقال : لو كان الأميركيون قادرون لحرموا الشعب الإيراني من الأوكسجين والماء، وهذا ليس شعارا.

و أضاف العميد أمير حاتمي اليوم الأحد في الملتقى الوطني الثالث لتكريم المقاتلين القدامى : لقد تعلمنا من مرحلة الدفاع المقدس، أن العدو يريد أن لا نكون أقوياء، وأن طريقنا الوحيد هو المقاومة والاعتماد على أنفسنا.

وتابع: يمكننا اليوم تلبية واستخدام جميع احتياجاتنا الدفاعية في جميع المجالات، ضد الإرهابيين وامريكا، وهذا ما حدث في اسقاط طائرة التجسس الأمريكية المسيرة.

وأكد وزير الدفاع على صد أقل عدوان بشدة، وقال : إذا تكرر العدوان، سيكون ردنا أقوى.

وأضاف العميد حاتمي :ان الامريكيين منعوا وزير الخارجية الإيراني من الذهاب إلى المستشفى لعيادة مبعوثنا في الأمم حدة الذي يرقد هناك، وهذا يعني أنهم يفعلون كل ما في وسعهم لمواجهة إيران.

وأشار حاتمي الى العقوبات الامريكية على ايران، وقال : اذا كانوا يستهدفون اقتصادنا اليوم فانهم يسعون الى اركاع وتسليم إيران من خلال الحظر، نظرا لاعتقادهم باننا ضعفاء في هذا المجال، ويحاولون إلحاق الأذى بنا بهذه الطريقة.

وأكد ان المشاكل الاقتصادية سيتم حلها، في ظل جهود وتلاحم ابناء الشعب، وقال، هذا ليس ما أقوله أنا، بل أن معلومات وتقارير المخابرات المركزية الأمريكية للقادة الأمريكيين تصرح انه اذا استمر الحظر والضغوط فأن الاقتصاد الإيراني سيكون في مأمن ولا يمكننا مواصلة الضغط لفترة طويلة.

وتابع حاتمي: في اليمن ، ظن الأمريكيون والسعوديون أنهم قادرون على انهاء  الحرب في غضون أيام، لكن اليوم، أصبح اليمنيون أقوى من أي وقت مضى، ويمكنهم استهداف أهداف محددة في عمق أراضي العدو، الذي يتهم الآخرين دون استيحاء .

انتهى

تعليقك

You are replying to: .
6 + 9 =