الحظر الاميركي الاحادي جريمة ضد الانسانية

طهران/29ايلول/سبمتبر/ارنا - اعتبر السفير ومندوب ايران لدى مكتب الامم المتحدة في جنيف "اسماعيل بقائي" تداعيات الحظر والاجراءات التعسفية الاحادية بانها واسعة وقد ترقى الى مستوى "جرائم الحرب".

وفي كلمة القاها خلال الدورة الـ 42 لاجتماع مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة، اشار بقائي الى ان المجتمع الدولي يعتبر الحظر بانه يتعارض مع القانون الدولي؛ معتبرا استمرار مثل هذه التوجهات غيرالشرعية من قبل بعض الدول، بانه يشكل تهديدا للسلام والامن الدوليين وتحديا لمنظومة الامن الجماعي على اساس ميثاق الامم المتحدة.

وانتقد بقائي قرار المفوض السامي لحقوق الانسان في عدم التطرق الى النتائج السلبية الناجمة عن الحظر على امكانية انتفاع الشعوب من حقوق الانسان؛ مشيرا الى المسؤولية التي تثقل عاتق المؤسسات المعنية بحقوق الانسان التابعة للامم المتحدة في هذا الشان، وداعيا الى الاهتمام بها لخفض معاناة الناس الناجمة عن الحظر الاحادي المفروض على بعض الدول والقيام باجراءات جادة بهذا الشان.

ومن القضايا الاخرى التي تطرق اليها مندوب ايران لدى مكتب الامم المتحدة في جنيف، يشار الى ضرورة ايجاد آلية فاعلة لخفض نتائج الحظر في اطار جهود الامم المتحدة وعبر تعيين ممثل خاص للامين العام لهذه المنظمة لمتابعة الاجراءات التعسفية الاحادية وتدشين اسلوب للتعويض عن خسائر ضحايا الحظر.

انتهى**2018/ ح ع **

تعليقك

You are replying to: .
4 + 1 =