من المستحيل إرساء الأمن في الخليج الفارسي بدون مشاركة إيران

موسكو/ 6 تشرين الأول/ أكتوبر/ ارنا - يعتقد مدير مركز مشاركة الحضارات بجامعة موسكو للعلاقات الخارجية، أنه بدون مشاركة إيران، لن يكون أمن الخليج الفارسي وحرية النقل البحري، ممكنين في هذا الممر المائي.

وقال البروفيسور "ونيامين بوبوف" في حديث مع مراسل ارنا في موسكو: تحاول الولايات المتحدة بناء تحالف ضد إيران في منطقة الخليج الفارسي يهدف إلى الإضرار بمصالح طهران.

وأضاف أن إيران طرحت خطة أمنية تقوم على أساس التعاون الإقليمي بين جميع الدول لضمان أمن منطقة الخليج الفارسي ومنع أي صراع في المنطقة.

وصرح بوبوف : إذا تم تنفيذ خطة إيران الأمنية في الخليج الفارسي، فلن يكون هناك مكان للتهديدات الأمريكية في المنطقة لإثارة العداء بين إيران وجيرانها، من الواضح أن مثل هذا الموقف يتعارض مع المصالح الأمريكية في الشرق الأوسط.

ولفت الى أن الرئيس الإيراني طرح خطة أمنية لمنطقة الخليج الفارسي في اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة ، وقال : رحبت روسيا على الفور بالخطة وأعلنت أنها تتفق مع خطتها الأمنية المقترحة في المنطقة.

يذكر ان ميخائيل باغدانوف، المبعوث الروسي الخاص للشرق الأوسط وشمال إفريقيا ونائب وزير الخارجية، كان قد أعلن مؤخر ان موسكو تدعم مبادرة طهران لتأمين أمن الخليج الفارسي لأنها في نفس السياق مع الخطة الروسية.

انتهى

تعليقك

You are replying to: .
1 + 1 =