السفير الفرنسي في طهران يؤكد على اهمية الحوار بين الاديان

قم المقدسة/6تشرين الاول/اكتوبر_ اكد السفير الفرنسي لدى ايران "فيليب تيه بو"، على اهمية الحوار بين اتباع الديانات والمذاهب المختلفة.

وخلال زيارته لجامعة الاديان والمذاهب في قم المقدسة (وسط)، حيث لقائه برئيس ومساعدي هذه الجامعة الايرانية، اضاف السفير الفرنسي : ان الحوار بين الاديان يحظي باهمية بالغة بالنسبة لكنائس فرنسا حيث زار الأسقف الكاثوليكي لمدينة مارسيليا ايران العام الماضي وهو يرغب كثيرا في مواصلة الحوار بين الاديان معكم.

واشار "تيه بو"، الى رغبة فرنسا في تعزيز التعاون على الصعيد الدولي وتوسيع العلاقات بين جامعة الاديان والمذاهب والجامعات الفرنسية في مجال تبادل الاساتذة والطلبة واقامة دورات تعليمية مشتركة؛ مصرحا ان الاسلام ثاني (اكبر) دين في اوروبا وفرنسا واتباعه کثیرون هناك.

الى ذلك، نوّه رئيس جامعة الاديان والمذاهب "حجة الاسلام ابوالحسن نواب" بتربية الكوادر العلمية في هذه الجامعة بهدف تسريع الحوار بين الاديان والمذاهب؛ وقال : ان العلاقات بين جامعة الاديان والمذاهب مع فرنسا متقاربة جدا ونحن على اتم الاستعداد لمواصة هذا المسار.

كما تطرق حجة الاسلام نواب الى مباحثاته مع مسؤولي الجامعات الفرنسية؛ مصرحا في لقائه السفير الفرنسي لدى ايران : ان هذا التعاون سيستمر ونحن لدينا اصدقاء مميّزون لدى الجامعات الفرنسية وان العلاقات الثقافية بين البلدين واسعة جدا.

انتهى**2018/ ح ع **

تعليقك

You are replying to: .
2 + 0 =