ايران تسلم الامم المتحدة مذكرة احتجاج ضد حظر منظمة الفضاء الوطنية

لندن / 9 تشرين الاول / اكتوبر / ارنا – قامت بعثة الجمهورية الاسلامية الدائمة لدى المنظمات الدولية في فيينا، بتسليم مذكرة احتجاج رئيس منظمة الفضاء الوطنية الى مدير مكتب تمثيل الامم المتحدة لشؤون الفضاء الخارجي، ضد الاجراء الامريكي الاخير والمتمثل في فرض الحظر اللاقانوني على هذه المنظمة بالاضافة الى معهدين للدراسات الفضائية في البلاد.

وتطرقت المذكرة الى الحظر اللاقانوني واحادي الاجانب الذي فرضته امريكا مؤخرا على منظمة الفضاء الوطنية ومعهد الابحاث الفضائية ومؤسسة دراسات الفضاء الخارجي في ايران؛ مؤكدة ان جميع مهام المؤسسات المذكورة تصب في سياق الاستخدام السلمي للفضاء الخارجي وترتكز فقط على النشاطات السليمة ذات الصلة بالفضاء الخارجي.  
واكد رئيس منظمة الفضاء الايرانية في مذكرته الى المنظمة الاممية بفيينا، ان هذه الاجراءات القسرية والاحادية الامريكية تتعارض والقوانين الدولية عموما، كما تطال بشكل خاص مبادئ التعاون في المجالات الفضائية وحق انتفاع جميع الدول بحرية من الفضاء الخارجي.
ولفتت المذكرة الى ان ايران تعدّ من الدول التي تقع في اكثر المناطق تعرضا للكوارث الطبيعية مثل الزلازل والسيول والجفاف؛ وبما يؤكد الضرورة المصرية لاستخدام تكنولوجيا الفضاء الخارجي من اجل الوقاية من هذه الكوارث وتقليص الاثار الناجمة عنها.
واضافت المذكرة، ان امريكا اذ تحول دون تعاون المؤسسات الايرانية مع الاخرين، تعمد من خلال توجيه اتهامات لا اساس لها من الصحة، الى عرقلة الجهود الوطنية (في ايران) الهادفة الى استخدام الفضاء الخارجي.
وتابعت : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اكدت مرارا استعدادها للتعاون مع المنظمات الدولية ذات الصلة، مثل لجنة الاستخدام السلمي للفضاء الخارجي التابعة للامم المتحدة (كوبوس)، ومنظمة التعاون الفضائي في آسيا- الباسيفيك؛ الامر الذي لم يتحقق جراء سياسة الحظر الامريكي.
وفي جانب اخر من مذكرته الاحتجاجية، اكد رئيس منظمة الفضاء الوطنية، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لكونها من الدول الاعضاء في معاهدة المسؤولية الموقعة عام 1967، وايضا اتفاقية الانقاذ في 1968، وهي ضمن الدول الموقعة على معاهدة الفضاء الخارجي للعام 1967، كانت ولاتزال تحرص على الاستخدام السلمي للفضاء الخارجي والحد من سباق التسلح في الفضاء.
وشددت المذكرة على ان الحظر الامريكي لايستطيع ان يوقف عجلة التقدم على صعيد البرامج الفضائية الايرانية، وان الجمهورية الاسلامية الايرانية تتوقع من جميع الدول الاعضاء في منظمة "كوبوس" ان تحترم حقها في استخدام الفضاء الخارجي والنشاطات ذات الصلة.
وطالبت المذكرة كافة الدول الاعضاء في الامم المتحدة ان تندد بالاجراءات الامريكية المخربة، لدى الاوساط الدولية بما فيها لجنة الاستخدام السلمي للفضاء الخارجي، وان تستمر في تعاونها مع ايران.
انتهى ** ح ع  

تعليقك

You are replying to: .
8 + 3 =