قائد في الحرس الثوري: الامن مستتب في حدود شلمجة وجذابة

ابادان / 12 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- اكد قائد فيلق "ولي عصر (عج)" التابع للحرس الثوري العميد حسن شاهواربور بان الامن مستتب في حدود شلمجة وجذابة لزوار اربعينية الامام الحسين (ع) في ضوء التدابير المتخذة.

وفي تصريح ادلى به الجمعة خلال اجتماع لجنة الاربعين في محطة شلمجة الحدودية بمحافظة خوزستان جنوب غرب ايران اوضح العميد شاهواربور بانه لا توجد هنالك اي مشكلة امنية في طريق الزوار داخل البلاد وفي الارضي العراقية وقال، ان طريق الزوار من خوزستان الى النجف وكربلاء وكذلك بغداد وسامراء آمن ولا توجد هنالك اي مشكلة امنية.

واشار الى ان الطريق من النجف الى كربلاء هو الطريق الرئيس للمشاركين في مسيرة الاربعين ، داعيا الزوار لاختيار هذا الطريق حيث تتوفر الخدمات فيه للزوار.

وصرح بان الامن مستتب ايضا في الطريق من شلمجة الى النجف الاشرف والخدمات متوفرة فيه.

واكد بانه ورغم كثافة الحضور والمشاركة في مراسم اربعينية العام الجاري لم تحدث هالك اي مشكلة في طريق الزوار من الناحية الامنية واضاف، ان الزوار يلقون ترحيبا ممتازا من الشعب العراقي.

واعتبر رسالة عاشوراء بانها تتمثل بالوحدة والتضامن والتكاتف واكد ان شعبي ايران والعراق يقفان الى جانب بعضهما بعضا بسلام وصداقة واخوة في ظل محبة اهل البيت (ع) واضاف، ان مسيرة الاربعين تحمل على الصعيد الدولي رسالة السلام والاخوة والمحبة بين الشعوب خاصة المسلمين الشيعة.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
6 + 7 =