قرارات مجلس النواب بشأن مطالب المتظاهرين أجهضت المخططات الأمريكية

بغداد/14تشرين الاول/اكتوبر/ارنا-اكدت لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي،أمس الأحد، أن القرارات والتوصيات التي صوت عليها مجلس النواب بشأن مطالب المتظاهرين أجهضت مخطط أمريكي يهدف لضرب العملية السياسية في البلاد.

وقال عضو اللجنة مهدي تقي في تصريح ، ان "بعض الدول الخارجية وبالتعاون مع واشنطن حركت الشارع عبر صفحات التواصل الاجتماعي لركوب موجة التظاهر وحرف مسار التظاهرات السلمية".

واضاف، ان "القرارات والتوصيات الذي صوت عليها البرلمان بشأن مطالب المتظاهرين أجهضت المخطط الأمريكي الذي يهدف لضرب العملية السياسية".

واشار الى ان "جميع توصيات البرلمان والقرارات ستنفذ قبل نهاية العام الجاري لحل أزمة البطالة وعدم السماح للدول الخارجية بتحريك الشارع واستغلاله لمصالحها وأهدافها الخبيثة في البلاد".

ولفت، ان "واشنطن حاولت من خلال التظاهرات إثارة الفوضى في عموم المحافظات والاستفادة منها بالضغط على الحكومة للحصول على المشاريع الاقتصادية والاستيلاء عليها".

فيما اكد عضو لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان العراقي مختار الموسوي، امس الاحد، ان الادارة الاميركية والنظامين السعودي والاماراتي لم تناسبهم تعاملات العراق مع الصين وفتح المعبر الحدودي مع سوريا، وقامت تلك الدول بتحريك بيادقها الالكترونية لزج المندسين في التظاهرات بهدف اثارة الفوضى في البلاد.

وذكر الموسوي ان "توجه رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي نحو الصين وفتح معبر البو كمال مع سورية لايصب في مصالح دول الخليج اضافة الى اميركا التي تعتبر فتح هذا المعبر يعد طريقا بين ايران والعراق وسوريا".

واضاف ان "الحكومة توجهت نحو تقوية اقتصاد العراق من خلال التعاون مع الصين وفتح معبر البوكمال مع سورية، مادفع اميركا وحلفاؤها الى دفع المندسين في التظاهرات من اجل ان تعم الفوضى ويفقد العراق اتفاقاته الاقتصادية الاخيرة".

وبين ان "اميركا وحلفاؤها لايرغبون بالتعاون مع الصين التي تمتلك شركات استثمارية تعد الاقل فسادا والارخص ثمنا بين الشركات الاخرى وخاصة الاوروبية والاميركية التي عملت في العراق".

واوضح ان "اميركا والامارات والسعودية عملوا من خلال تحريك مجاميع على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وواتساب من اجل اثارة الفوضى في التظاهرات وادخال البلد في حالة انذار، لان توجهات الحكومة لاتخدم مصالح تلك البلدان واهدافها".

وشهد العراق تظاهرات صاخبة في اغلب المحافظات العراقية مطلع الشهر الجاري تطالب بالخدمات واخترقتها اجندات اميركية وخليجية حرفتها عن مسارها لزعزعة الاستقرار وخلق الفوضى في العراق، ما ادى الى سقوط عدد كبير من الضحايا من المتظاهرين والقوات الامنية العراقية.

انتهى ع ص

تعليقك

You are replying to: .
3 + 1 =