لاريجاني: الكثير من الدول ترغب بالتعاون الاقتصادي مع ايران

طهران / 17 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني بان الكثير من الدول ترغب بالتعاون الاقتصادي مع ايران.

وفي تصريح ادلى به للصحفيين مساء الاربعاء في مطار "مهراباد" بطهران حين عودته من بلغراد في ختام اجتماع الدورة الـ 141 للاتحاد البرلماني الدولي، قال لاريجاني، لقد بدا ان الكثير من مسؤولي الدول المشاركة في الاجتماع كانوا مستائين من عدم وفاء اميركا بتعهداتها تجاه الاتفاق النووي واعربوا عن الغربة بالتعاون الاقتصادي مع ايران ولكن من المحتمل ان يكون اسلوب العمل مختلفا.

واضاف، لقد كانوا يرغبون بان يطلعوا على مواقف ايران ووجهات نظرها حول بعض القضايا والاحداث الحاصلة في المنطقة ومنها العراق وسوريا.

كما اشار لاريجاني الى لقاءاته مع كبار المسؤولين في صربيا والمحادثات التي اجراها معهم حول مختلف القضايا ومنها سبل تعزيز التعاون الاقتصادي.

واشار الى ان الرئيس الصربي سيقوم بزيارة الى طهران الشهر القادم، معربا عن امله بان توفر الزيارة السبل المناسبة لرفع مستوى العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين.

ونوه الى القضايا المختلفة التي جرى بحثها خلال اجتماعات الاتحاد البرلماني الدولي والتي نظمت تحت شعار كيفية العمل بالالتزامات الدولية واحترام استقلال الدول خاصة وان الكثير من الدول انتقدت سلوكيات اميركا في النظام الدولي واجراءاتها الفوضوية.

كما لفت الى الكثير من اللقاءات التي اجراها مع نظرائه ومندوبي الدول الاخرى المشاركة في الاجتماع والتي تناولت قضايا التعاون الثنائي اضافة الى الامور والقضايا الراهنة في مختلف الاصعدة الاقليمية والدولية.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
9 + 8 =