ايران...انجاز عملية ترميم لوجه مريض عراقي بمعرفة واجهزة وطنية

طهران / 19 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- اعلن الطبيب الاخصائي في العمليات الجراحية الايراني علي رضا برهيز بانه تم انجاز عملية ترميم لوجه مريض عراقي يبلغ من العمر 35 عاما في مستشفى "نور افشار" بطهران.

وفي تصريح ادلى به لوكالة انباء "ارنا" امس الجمعة قال برهيز، اخصائي جراحة الفك والوجه وعضو الهيئة العلمية بجامعة العلوم الطبية بطهران، انه تم ترميم اجزاء من وجه المريض ومنها الخد والحدقة باستخدام التكنولوجيا المتطورة.

واضاف، انه تم ايضا تصميم وصنع البروتز من التيتانيوم عن طريق تقنية الطباعة ثلاثية الابعاد حيث تم تركيبه في وجه المريض العراقي البالغ من العمر 35 عاما.

واشار الى ان العملية الجراحية تكللت بالنجاح واضاف، انه تم في هذه العملية الجراحية ترميم جزء من النسيج الصلب للوجه (العظام) عبر استخدام تكنولوجيا واجهزة وطنية الصنع.

واوضح الطبيب الاخصائي بان ايران تعد الدولة الوحيدة في منطقة الشرق الاوسط التي توصلت الى هذه الامكانية ولها القدرة على ترميم الوجه باستخدام التكنولوجيا الحديثة، واضاف اننا الان في مستوى الدول المتقدمة في هذا المجال ولنا مبادرات ابداعية ايضا.

واكد بان الاطباء الايرانيين قادرون على ترميم الجزء الذي يتعرض للتلف من وجه الانسان اثر الحوادث المرورية والاحداث الاخرى والانفجار والسرطان.

من جانبه قال رئيس المجمع الدوائي الطبي في جمعية الهلال الاحمر الايراني محمد اكرمي بان المريض العراقي كان قد اصيب بجراح في وجهه خلال عمليات عسكرية في الموصل (ضد داعش) وكان قد اجرى من قبل عمليتين جراحيتين في ايران والهند ايضا.

واوضح بان فريق عمل خاص اشرف على هذه العملية مؤلف من شركة "فناوران جراح يار شريف" للعلوم المعرفية وجامعات؛ طهران و"شريف" التكنولوجية وطهران للعلوم الطبية.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
8 + 4 =