السفير الايراني في لندن: ثمة طاقات كبيرة متوفرة لتنمية العلاقات الاقتصادية مع بريطانيا

لندن / 19 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- اكد السفير الايراني في لندن حميد بعيدي نجاد وجود طاقات كبيرة لتنمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بين ايران وبريطانيا.

وفي تصريح ادلى به للصحفيين الجمعة على هامش ملتقى للفرص وافاق العلاقات الايرانية البريطانية عقد في لندن بمشاركة مندوبين عن 50 شركة تجارية وزراعية واقتصادية ايرانية والعشرات من الشركات البريطانية وممثلين عن وزارتي الخارجة والتجارة الدولية البريطانية، قال بعيدي نجاد، انه وفي الوقت الذي بدا ان الحظر الاميركي يمنع اي نوع من التعاون والتبادل الا ان هنالك الكثير من الطاقات لتنمية العلاقات التجارية والاقتصادية بين ايران وبريطانيا.

واكد ضرورة الخروج من حالة التركيز على العمل مع الشركات البريطانية الكبرى والعمل بدلا عن ذلك مع الشركات المتوسطة والصغيرة التي تحظى بالكثير جدا من الطاقات، لافتا الى ان تبادلات جيدة حصلت بين الشركات الايرانية والشركات البريطانية من هذا القبيل بقيمة عدة مئات الملايين من الجنيهات.

وصرح بان العلاقات الاقتصادية والتجارية بين ايران وبريطانيا يمكن ان تشمل نطاقا واسعا من المجالات والسلع ، مؤكدا ضرورة ان لا ينظر الجانب البريطاني لايران كسوق لاستيراد السلع فقط حيث ان ايران تعمل اليوم على انتاج سلع بهدف التصدير اساسا.

واشار الى زيارة الوفد البريطاني النووي الى ايران اخيرا واضاف، ان الوفد البريطاني الذي زار ايران للبحث في موضوع تحديث مفاعل اراك هو اول وفد تخصصي نووي بريطاني على مر تاريخ العلاقات بين البلدين.

وحول الالية المالية الاوروبية للتبادل مع ايران "اينستكس" قال بعيدي نجاد، لقد كنا نتوقع بدء عمل الالية المالية "اينستكس" في الوقت اللازم ولكن للاسف واجه الكثير من التاخير وليس هنالك امل معقود على بدئه قريبا.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
8 + 2 =