جهانغيري وعبدالمهدي يؤكدان على تعزيز التعاون بين ايران والعراق

بغداد / 20 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- اكد النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية اسحاق جهانغيري ورئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي على تعزيز التعاون بين البلدين ومن ضمنه ما يتعلق بزيارة الاربعين.

وخلال زيارته للعراق للمشاركة في مسيرة الاربعين اعرب جهانغيري خلال اتصال هاتفي مع عبدالمهدي عن تقديره لجهود الحكومة والشعب العراقي في استضافة زوار الاربعين الحسيني، وقال: لقد اصبحت هذه المراسم دليلا على قدرة وصلابة ووحدة العالم الإسلامي.

واعلن جهانغيري استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية للمساعدة في تقديم الخدمات للزوار.

من جانبه أكد رئيس الوزراء العراقي على أهمية مسيرة الاربعين في توحيد الشعوب المسلمة بالمنطقة، معربا عن تقديره لمشاركة النائب الاول لرئيس الجمهورية والزوار الايرانيين في هذه المراسم.

وابلغ رئيس الوزراء العراقي، جهانغيري بنقل تحياته الى الرئيس الايراني "حسن روحاني"، وأكد على التنسيق المكثف لتعزيز العلاقات بين البلدين.

وكان النائب الاول للرئيس الايراني قد اتصل هاتفيا السبت ايضا مع الرئيس العراقي برهم صالح، اكد فيها شكره وتقديره لاستضافة الحكومة والشعب العراقي لزوار الاربعين.

وكان النائب الاول للرئيس الايراني اسحاق جهانغيري قد وصل الى النجف الاشرف صباح السبت وبعد زيارته لمرقد امير المؤمنين علي (ع) شارك في مسيرة الاربعين في جزء من الطريق الواصل بين النجف الاشرف وكربلاء المقدسة ومن ثم زار مرقد الامام الحسين (ع) واخيه العباس (ع) في كربلاء.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
2 + 16 =