الصليب الأحمر يدعم إجراءات إيران الإنسانية في دعم البلدان المنكوبة بالحروب

طهران/22 تشرين الأول/أكتوبر/إرنا- أكد رئيس مكتب اللجنة الدولية للصليب الأحمر في إيران "رتو شتوكر"، ان جمعية الصليب الأحمر الدولي تدعم إجراءات إيران الإنسانية في سياق حماية البلدان المنكوبة بالحروب.

وخلال مراسم افتتاح معرض صور "الذكرى السبعون للمصادقة على معاهدات جنيف" اليوم الثلاثاء، أعرب شتوكر عن شكره وتقديره للجمهورية الإسلامية على إجراءاتها الإنسانية في المنطقة وأضاف، "ان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أعرب في تغريدة له الأسبوع الماضي عن قلقه حيال احتدام الصراع شمال شرقي سوريا"؛ داعيا جميع الأطراف المتنازعة للالتزام بقانون حقوق الانسان في النزاعات. 
وتابع، ان ظريف أكد في تغريده على ضرورة "التمييز بين المدنيين والعسكريين وكذلك التكافؤ بين آلات ومعدات الحرب المستخدمة من قبل طرفي النزاع" وقال: أود أن أضيف ان النساء والأطفال والمرضى وكذلك أسرى الحرب يجب أن يحظوا باهتمام وحماية خاصة.
وفيما أشار الى التجارب المریرة لإيران خلال حرب الثمانی سنوات المفروضة من قبل النظام الصدامي البائد في العراق، أضاف شتوكر، ان الإيرانيين لمسوا جيدا الحرب وتداعياتها وآلامها والآن لديهم خبراء ومنظمات جيدة لمساعدة الدول التي تعاني من الحروب.  
وقال، ان جيران إيران باتوا يمدون يد العون لها لتقديمها المساعدات الإنسانية لاحتواء تداعيات الحرب في مختلف المجالات بما في ذلك إزالة الألغام.
وأكد ان الصليب الأحمر الدولي يدعم جهود إيران في تقديم المساعدات الإنسانية الى دولا لجوار خاصة سوريا.
علما، ان معرض معرض صور "الذكرى السبعون للمصادقة على معاهدات جنيف" بدأ أعماله اليوم الثلاثاء، في متحف الثورة الإسلامية والدفاع المقدس في العاصمة طهران ويستمر حتى 28 تشرين الأول/أكتوبر الحالي.
انتهى**أ م د
 

تعليقك

You are replying to: .
2 + 3 =