قائد في الحرس الثوري: أي عدو لا يتجرا على التفكير بالعدوان على ايران

كرمان / 24 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- اكد مسؤول العلاقات العامة في الحرس الثوري الايراني العميد رمضان شريف بان قدرات البلاد الدفاعية بلغت حدا بحيث لا يتجرأ اي عدو على التفكير بالعدوان على البلاد واضاف، ان العدو يدرك جيدا بانه عليه ان يتحمل ردا عنيفا لو قام بادنى تحرك ضد بلادنا.

وفي كلمته التي القاها الاربعاء خلال ملتقى لاحياء ذكرى الشهداء في بلدة سرجشمة التابعة لمدينة رفسنجان بمحافظة كرمان جنوب شرق ايران، اعتبر العميد رمضان شريف، التقارير الواردة في ذروة الحظر عن النجاحات الحاصلة في مجال الصناعات بانها تبعث على الامل رغم مؤامرات الاعداء خاصة بعد ياسهم في المجال الدفاعي والامني وتركيزهم الضغوط على اقتصاد ومعيشة المواطنين ولم يتمكنوا من الوصول الى اهدافهم.

وقال، ان المهندسين والتقنيين والعمال في صناعة النحاس في البلاد يعملون منذ 40 عاما من دون اي مستشار اجنبي وان ازدهار الانتاج في هذه الصناعة في ذروة الحظر يبعث على الامل.  

وفي جانب اخر من حديثه نوه العميد شريف الى ان مليارات الدولارات التي وظفتها اميركا واوروبا من اجل دعم تنظيم داعش الارهابي قد ذهبت هدرا بانتصار المقاومة المستهلمة من نهج شهدائنا ودفاعنا المقدس (1980-1988) واضاف، ان الدفاع المقدس هو المصدر لتيار المقاومة والهزائم المتتالية لجبهة الاستكبار.

واكد بان قدرات البلاد الدفاعية بلغت حدا بحيث لا يتجرأ اي عدو على التفكير بالعدوان على البلاد واضاف، ان العدو يدرك جيدا بانه عليه ان يتحمل ردا عنيفا لو قام بادنى تحرك ضد بلادنا.

انتهى ** 2342   

تعليقك

You are replying to: .
1 + 3 =