الشيخ همام حمودي يحذر من فراغ في السلطة يؤدي الى فوضى سياسية وامنية في العراق

طهران / 28 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- حذر رئيس المجلس الأعلى الاسلامي العراقي همام حمودي، من الانزلاق الى فراغ السلطة، وما يترتب عنه من فوضى سياسية وأمنية، مؤكدا أن البديل للفراغ هو الاقتتال الداخلي والفلتان الأمني، وضياع حقوق المواطنين.

وقال حمودي، في بيان امس الاحد "لن نسمح بضياع حقوق الناس وضياع العراق، ويتوجب على الجميع العمل على كل ما من شأنه بناء عراق قوي ومتماسك، يتمتع أبنائه بالحرية والكرامة".

وأكد حمودي ان "هناك مؤامرة تحاول ان تغير مسار التظاهرات، بغية تحويل العراق الى ساحة تصفية حسابات"، مبينا "نحن كنا ومازلنا مع حقوق الشعب وتطلعاته ومع تظاهراته السلمية، لكننا في الوقت ذاته ندعو جميع الغيارى الى التصدي للفتنة، وحفظ العراق من الفوضى، وحماية السلم الاجتماعي، وتعزيز روح المحبة والتآخي، التي هي السبيل لمواجهة الأزمات وتغيير الواقع".

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
3 + 1 =