منشأة فوردو انموذج للقوة الوطنية في ايران الاسلامية

طهران / 28 تشرين الاول / اكتوبر / ارنا – قال المساعد الخاص لرئيس المنظمة الوطنية للطاقة الذرية "علي اصغر زارعان" : ان منشأة فوردو (النووية- في محافظة قم المقدسىة - وسط) تواصل نشاطها اكثر من ذي قبل، بفضل جهود و وعي المختصين والخبراء النوويين في ايران الاسلامية.

وفي تصريح له اليوم الاثنين خلال اجتماع حضره اكثر من 70 ممثلا للولي الفقيه وخطباء الجمعة في محافظتي قزوين (شمال) والمركزية (وسط)، اضاف زارعان : ان ايران الاسلامية بلغت مرحلة الاكتفاء الذاتي في مختلف المجالات الخاصة بالطاقة، وتمكنت من احباط محاولات الاجهزة الاستخبارية العالمية التي سعت بشتى الطرق الى تقويض مسيرة التقدم، بل وحققت انجازات واسعة في هذا المجال.  
ونوه مساعد رئيس منظمة الطاقة النووية، الى نجاح ايران في كسر احتكار الصناعة النووية عبر مقايضة اليورانيوم وتصدير الماء الثقيل الى الاسواق العالمية.
وتابع : لقد تولت المنظمة الوطنية للطاقة الذرية انجاز 4 مراحل من المراحل التسع التي امر بها سماحة قائد الثورة الاسلامية فيما يخص الاتفاق النووي؛ لافتا في السياق الى مقايضة اليورانيوم بوفصها اهم المراحل المنجزة في هذا الخصوص.  
واضاف زارعان : ان المرحلة المنجزة الاخرى تمثلت في اعادة تصميم مفاعل اراك (في المحافظة المركزية – وسط)؛ مؤكدا انه سيتم تدشين هذا المفاعل في غضون عامين.
وبحسب المساعد الخاص لرئيس المنظمة الوطنية للطاقة الذرية، المرحلة الثالثة تكمن في اجراء الدراسات والتنمية؛ وهي ماضية بقوة واقتدار على ان يتم خلال الايام القادمة ازاحة الستار عن 3 اجهزة متطورة وحديثة في المجالات ذات الصلة.
والمرحلة الرابعة المنجزة، يقول زارعان : انها تبلورت فی مشروع تطوير النشاطات لدى الصناعة النووية في البلاد؛ ونحن اليوم لدينا 16 برنامجا ومشروعا ذات اولوية في هذا الاطار.   
وعودة الى منشاة فوردو، فقد اكد المساعد الخاص لرئيس منظمة الطاقة النووية الايرانية، انها تواصل نشاطها اليوم وذلك رغم محاولات العدو الرامية الى تعطيلها، لكنها لم تتوقف عن العمل بل اصبحت اكثر فاعلية مما كانت عليه سابقا.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
2 + 12 =