الفرص الإقتصادية والإستثمارية بمحافظة كرمان تقدم للعالم

كرمان/1 تشرين الثاني/نوفمبر/إرنا- أكد مساعد وزير الخارجية للشؤون الإقتصادية "علي أنصاري"، ان النهوض بالتنمية الاقتصادية للبلاد تشكل احدى الستراتيجيات الأساسية للوزارة التي تتابعها بصورة جادة؛ مضيفا ان التعريف بفرص الاستثمار المتاحة في محافظة كرمان (شرق) للعالم تأتي في ذات السياق.      

وفي مهرجان "فستق رفسنجان" (التابعة لمحافظة كرمان) الذي انعقد مساء أمس الخميس بحضور السفراء والمستشارين المعتمدين لدى طهران من 15 دولة، تابع أنصاري ان الفستق يعد أول محصول زراعي  في إيران يتمتع بمنظومة شاملة من الزراعة والانتاج والتسويق والصادرات. 
وتابع، ان نصف العائدات غير النفطية من  القطاع الزراعي  للبلاد تأتي من صادرات محاصيل الفستق.
ونوه مساعد وزير الخارجية للشؤون الإقتصادية بالطاقات الهائلة التي كانت ولا تزال تتمتع بها إيران منذ القدم؛ مشيرا الى ان رجال الأعمال الإيرانيون كانوا في الماضي يستخدمون طريق الحرير للتواصل والتداول مع الدول الأجنبية.
انتهى**أ م د
 

تعليقك

You are replying to: .
1 + 2 =