تيار الحكمة: تغيير النظام الحالي للرئاسي سيسهم في حل أزمة الاحتجاجات في العراق

بغداد/4تشرين الثاني/نوفمبر/ارنا-أكد النائب عن تيار الحكمة الوطني العراقي، علي البديري ، الأحد، أن تغيير النظام الحالي في العراق من البرلماني الى رئاسي سيحل أزمة الاحتجاجات الشعبية والتظاهرات التي تشهدها معظم محافظات البلاد.

وذكر البديري في تصريح صحفي، ان "عددا من الكتل السياسية داخل البرلمان تتحرك لتغيير النظام السياسي للبلاد من برلماني الى رئاسي لحل أزمة التظاهرات والاحتجاجات الشعبية".

وأضاف، ان "غياب قيادة التظاهرات أو ما يسمى بثورة تشرين الشعبية تسبب بتحقيق بطيء لمطالب المحتجين".

وأشار الى أن "بعض الكتل السياسية والتيارات حاولت ركوب الموجة وقيادة التظاهرات إلا أنها لم تفلح كون الشارع رفضها بشكل قطعي"، لافتا الى ان "تغيير النظام الحالي للرئاسي سيسهم في فك الاحتجاجات الشعبية".

وأوضح، ان "تحقيق المطالب يجب أن يتم عبر وضع جدول زمني قصير أمام المتظاهرين بحسم شخصية تقود البلاد والذهاب نحو حل البرلمان بشكل فوري وسريع".

وكانت حركة عصائب اهل الحق التي يتزعمها الشيخ قيس الخزعلي، قد جددت دعوتها لتغيير النظام السياسي الحالي الى نظام رئاسي او شبه رئاسي، معتبرة أنه الحل للوضع العراقي.

انتهى** ع ص

تعليقك

You are replying to: .
4 + 10 =