لاريجاني : لتفعيل الطاقات على صعيد العلاقات بين ايران واذربيجان

طهران / 4 تشرين الثاني / نوفمبر / ارنا – اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي "علي لاريجاني"، ان البرلمان الايراني لا يضع اي قيود على تنمية علاقاته مع جمهورية اذربيجان؛ مضيفا انه ينغي نظرا للفرص المتاحة تيسير العلاقات في جميع المجالات بين البلدين.

تصريحات لاريجاني هذه جاءت خلال استقباله اليوم الاثنين السفير الاذربيجاني في طهران "بنياد حسين اوف".
ونوه رئيس مجلس الشورى الاسلامي برغبة الشعب والمسؤولين الايرانيين المستدامة في تنمية العلاقات مع اذربيجان؛ معربا عن ارتياحه من ان كلا البلدين لديهم الرؤية ذاتها في هذا الخصوص.
وقال لاريجاني : انه في ضوء الظروف الراهنة هناك ارضيات مميزة لتعزيز مجالات التعاون والاواصر الاقتصادية والسياسية والثقافية والاجتماعية بين طهران وباكو؛ بما يستدعي من مسؤولي البلدين بذل جهودهم لتفعيل هذه الطاقات.
وحول التعاون الاقتصادي الايراني – الاذربيجاني، نوه رئيس السلطة التشريعية في ايران باهمية التعاون الثنائي في مجالات الزراعة وبناء المدن والنقل، وضرورة التركيز على ذلك.
الى ذلك، قال سفير اذربيجان في طهران : ان باكو ترغب دوما في توسيع التعاون والتبادل التجاري بين البلدين؛ واصفا مسار التعاون الثنائي في هذا الخصوص بانه آخذ بالتنامي.
واعرب "حسين اوف" خلال اللقاء مع لاريجاني اليوم، عن سعادته في ضوء العلاقات المتنامية بشتى المجالات الاقتصادية والصناعية بما في ذلك النقل والطريق السككي والتبادل الاقتصادي وبناء المدن والصناعات الزراعية والشؤون الجمركية والتعاون الاجتماعي والثقافي والسياحة العلاجية، بين طهران وباكو.  
كما لفت السفير الاذربيجاني في طهران، الى ان بلاده اتخذت اجراءات لتعزيز التعاون مع ايران في مجال السياحة العلاجية؛ مضيفا ان حصة الاستثمارات المبادلة بين ايران واذربيجان باتت متنامية في الوقت الحاضر.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
8 + 7 =