اللواء سلامي: مكافحة المخدرات حرب كبرى على الصعيد الاجتماعي

طهران / 8 تشرين الثاني / نوفمبر /ارنا- اكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي بان الحرس الثوري يعتمد استراتيجية مكافحة المافيا الرئيسية لتهريب وانتاج وترويج المخدرات، معتبرا مكافحة المخدرات حربا كبرى على الصعيد الاجتماعي.

وفي تصريح ادلى به للصحفيين الخميس على هامش زيارته لمركز لاعادة تاهيل المدمنين على المخدرات قال اللواء سلامي حول السبب في دخول الحرس الثوري الى ساحة مكافحة الظواهر الاجتماعية السلبية، ان فلسفة وجود الحرس الثوري تتمثل بمكافحة اي ظاهرة تلحق الضرر بالمواطنين.

واكد بان الحرس الثوري يعتمد استراتيجية مكافحة الرؤساء والمافيا الرئيسية لتهریب وانتاج وترويج المخدرات واضاف، انه علينا الوصول الى مرحلة بحيث يكون ثمن ارتكاب الجريمة باهظا لثني المجرمين عن ارتكابها.

واعتبر مكافحة المخدرات حربا كبرى في مجال القضايا الاجتماعية واشار الى ان الحرس الثوري دخل الساحة بحركة جهادية للقضاء على هذه الظاهرة السلبية وصون الاسر من تداعياتها السيئة لان الشعب الايراني جدير بالحياة الكريمة والطيبة والنشاط والشخصية الرفيعة ولا ينبغي ان تتواجد فيه مثل هذه الظواهر الاجتماعية السلبية.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
2 + 15 =