دبلوماسي ايراني: الخطاب المناهض للحظر يدخل وثائق "يونيدو"

لندن / 8 تشرين الثاني /نوفمبر /ارنا- اعلن سفير ومندوب ايران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب ابادي عن دخول الخطاب المناهض للحظر والاجراءات الاحادية الاميركية المتغطرسة في وثائق منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية "يونيدو".

واشار غريب ابادي الى واحدة من أهم القضايا في المؤتمر العام لليونيدو هذا العام ههو إدخال الخطاب المناهض للحظر الاحادي والاجراءات الاحادية المتغطرسة في المنظمة ووثائقها.

وأضاف السفير الايراني: رغم أن اهم مهمة لليونيدو هي التنمية الصناعية في البلدان النامية ، ولكن رفض الدول الغربية ، حال دون تناول التحديات التي تواجه البلدان النامية ، ولا سيما فرض الحظر والاجراءات الأحادية المتغطرسة ضد أكثر من 25 دولة عضو في المنظمة .

وقال غريب ابادي إنه خلال الاجتماعات التحضيرية لهذه الجولة من المؤتمر العام لليونيدو في فيينا ، أكدت الجمهورية الاسلامية الايرانية بمواكبة ودعم عدة بلدان أخرى ، ضرورة طرح مسألة الحظر والامتناع عن فرضه، في الوثيقة الختامية للمؤتمر، ونتيجة لذلك ، وبعد مفاوضات مطولة عديدة ، تم تخصيص احد بنود إعلان المؤتمر في أبو ظبي لهذه المسألة.

وأضاف السفير الايراني، ان هذا البند ينص على مطالبة الدول بقوة تجنب تنفيذ أي اجراءات اقتصادية ومالية وتجارية احادية تتعارض مع القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة وتعيق تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالكامل لاسيما في البلدان النامية.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
4 + 8 =