مؤتمر الوحدة الاسلامية ینعقد في طهران

طهران / 10تشرين الثاني / نوفمبر / ارنا – اعتبر امين عام المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية آية الله ' محسن اراكي' مشاركة عدد كبير من علماط ومفکری العالم في الدورة الثالثة والثلاثين لمؤتمر الوحدة الاسلامية بطهران بأنه تأكيد على الوحدة الاسلامية وان الحظر الاستكباري الظالم ضد ايران لن يؤثرعليها.

واعلن اية الله اراكي اليوم الاحد في مؤتمر صحفي بمناسبة انعقاد الدورة الثالثة والثلاثين لمؤتمر الوحدة الاسلامية بطهران عن توجيه الدعوة لاكثر من 400 شخصية من انحاء العالم ومن بينهم 114 من العلماء ورؤساء الدول الحاليين والسابقين وكذلك عددا من الوزراء .

واضاف ان مشاركة وحضور الزعماء و رجالات المقاومة وخاصة الفلسطينية وكذلك مشاركة الشباب والسيدات من مميزات هذه الدورة للمؤتمر .

واعتبر حضورعلماء الدين والشخصيات المؤثرة من 90 بلدا اسلاميا وغيراسلامي من مميزات المؤتمر الاخرى لهذا العام .

وبين اراكي ان شعار الدورة الثالثة والثلاثين لمؤتمر الوحدة الاسلامية بطهران هو " وحدة الامة في الدفاع عن الاقصى الشريف" وانه سينعقد بمشاركة 400 من العلماء والمفكرين من 90 دولة عالمية فضلا عن مشاركة 180 من علماء ومفكري ايران .

واضاف امين عام المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية ان مراسم الافتتاح ستتم يوم الخميس ( 14 تشرين الثاني / نوفمبر) قي قاعة المؤتمرات الدولية بطهران و وستكون كلمة الافتتاح لرئيس الجمهورية الاسلامية حجة الاسلام والمسلمين " حسن روحاني".

وسينعقد المؤتمر في الفترة من 14 الى 16 تشرين الثاني / نوفمبر الحالي بطهران .

انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
8 + 2 =