تطوير العلاقات الصينية الإيرانية في مجالات العلوم والتكنولوجيا

بكين/ 12 تشرين الثاني/ نوفمبر/ ارنا - قال مساعد رئيس الجمهورية للشؤون العلمية والتكنولوجيا، الذي يزور الصين بدعوة من وزير العلوم الصيني وبهدف تعزيز العلاقات العلمية بين البلدين: أن العلاقات الصينية الإيرانية تتطور في المجالات العلمية والتكنولوجية.

وفي حديث مع مراسل (إرنا) اليوم الثلاثاء، أشار سورنا ستاري، الى الوفد المرافق له والذي يضم مندوبين عن أكثر من  80 شركة قائمة على المعرفة وذلك في اطار تعزيز العلاقات العلمية بين البلدين.

واضاف إن الغرض الرئيسي من زيارة الصين هو تطوير العلاقات في مجالات العلوم والتكنولوجيا والشركات المعرفية.

وصرح مساعد رئيس الجمهورية للشؤون العلمية والتكنولوجيا ، بأن مندوبي الشركات المعرفية الإيرانية اجروا محادثات في شنغهاي مع أطراف صينية لدراسة فرص التعاون ونتوقع ان تثمر هذه المفاوضات عن اتفاقيات مشتركة في مجال الصادرات.

يذكر ان مندوبي الشركات المعرفية الايرانية ، ينشطون في مجالات تشمل تكنولوجيا المعلومات و الخلايا الجذعية و المعدات والمكائن الصناعية و المواد المتقدمة و قطاع الصحة.

ومن المقرر عقد ملتقيين احدهما تجاري والاخر تكنولوجي في مدينتي شنغهاي وشن زن بهدف البحث عن مستثمرين او شركاء صينيين وتنمية مجالات الانشطة المعرفية بين البلدين.

و من برامج زيارة الوفد الايراني، تفقد معرض التكنولوجيا الصينية المتطورة في مدينة شن زن والواحة الصناعية في مدينة سوجو.

انتهى

تعليقك

You are replying to: .
1 + 1 =