قائد الحرس الثوري: حاملات الطائرات المعادية ليست آمنة في اي نقطة

طهران / 14 تشرين الثاني / نوفمبر /ارنا- اكد قائد قوات حرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي بان حاملات الطائرات المعادية ليست آمنة في اي نقطة نظرا لامتلاك ايران صواريخ باليستية دقيقة جدا قادرة على استهدافها في حال حدوث اي مواجهة.

وقال اللواء سلامي في تصريح له اليوم الخميس على هامش مراسم تكريم القائد الشهيد في الحرس الثوري "حسن طهراني مقدم" وشهداء القوة الجوفضائية في الحرس الثوري: ان الشهيد "طهراني مقدم" كان قد طرح للمرة الاولى فكرة استهداف السفن الحربية المعادية بالصواريخ الباليستية وحقق هذا الهدف.

واضاف، انه وفي ظل هذا الانجاز فان قضية حاملات الطائرات المعادية مفروغ منها والعدو يعلم ايضا بان حاملات طائراته ليست آمنة في اي نقطة .. هذه حقيقة عذبة للعالم الاسلامي ومرة للاعداء.

واكد بانه حينما بدا العدو فرض الحظر على الجمهورية الاسلامية الايرانية تسارعت الانجازات الدفاعية في البلاد بصورة مذهلة واضاف، ان جميع الصواريخ اصبحت بالغة الدقة والجميع يعلم اي تكنولوجيا عالية تكون لازمة لجعل الصواريخ الباليستية دقيقة الاصابة وان الطاقات المتراكمة في القوة الجوفضائية للحرس الثوري قادرة على كسر عظام اي قوة وعدو.

واضاف اللواء سلامي، انه لو ارتكب العدو اي خطأ فان قدرات القوة الجوفضائية قادرة على تصحيحه (الرد عليه).

انتهى ** 2342   

تعليقك

You are replying to: .
8 + 8 =