التعاون الايراني الايطالي في مجال الاثار والتنقيب،تراث غيرمحسوس يمتد لاكثر من 60عاما

طهران / 17 تشرين الثاني / نوفمبر / ارنا – اعتبر مديرالمتحف الوطني الايراني " جبريل نوكنده " التعاون الايراني الايطالي في مجال الاثار والتنقيب والذي يمتد لاكثر من 60 عاما اعتبره تراثا غيرمحسوس يبين عمق العلاقات الثقافية بین البلدین العریقین.

وقال نوكنده اليوم الاحد خلال مراسم اقيمت في المتحف الوطني الايراني بمناسبة افتتاح معرض بعنوان " ايران وايطاليا 60 عاما من التعاون في مجال التراث الثقافي" ان هذا التعاون هو بحد ذاته تراث غيرمحسوس وقيم للشعبین الایرانی والایطالی ویجب علينا جميعا السعي لحفظه لانه حصيلة جهود المفكرين والعلماء والحرفيين على مر العصور وهو تراث فني وثقافي للبشرية جمعاء .

واضاف ان مثل هذه العلاقات مستمرة ومستقرة ينظر اليها المسؤولون والقادة في البلدين بكل احترام وهي ترسم افق علاقاتهم المستقبلية و تقدم انموذجا للعلاقات بين الدول والشعوب في جميع انحاء العالم.

وبین مديرالمتحف الوطني الايراني انه فی المعرض الحالی یتم عرض 60 من الاثار الثقافیة القيمة والتي هي نتاج تعاون مشترك لعلماء الاثار الايرانيين والايطاليين خلال عمليات التنقيب في "شهر سوخته " و"جلو" و"تل اجري" و"دهانه غلامان".

انتهى**م م**  

تعليقك

You are replying to: .
9 + 7 =