لاريجاني: هدف أمريكا تجاه إيران ليس سوى نشر الفوضى وتدمير مصالح الشعب

طهران/ 18 تشرين الثاني/ نوفمبر/ ارنا – في اشارة الى توجيهات قائد الثورة الاسلامية، والذي حذر جميع المسؤولين والمواطنين من تصرفات المحرضين وأعمال الشغب، وتأكيده على أمن البلاد ووحدة جميع القوى في مواجهة هذه المؤامرة المتعددة الأطراف، قال رئيس مجلس الشورى الإسلامي: أن هذه الدسيسة تتضح أكثر خاصة بعد أن أعلن وزير الخارجية الاميركي، حمايته العلنية والمثيرة للاشمئزاز لاعمال الشغب وحرق ممتلكات الناس والذي يعتبره دفاعا عن الشعب الإيراني، مما يفضح سلوكه المخادع والمنافق تجاه الشعب الإيراني.

وشكر علي لاريجاني في  كلمة امام الجلسة المفتوحة لمجلس الشورى الاسلامي اليوم الاثنين، التوجيهات الحكيمة لقائد الثورة الإسلامية فيما يتعلق بأحداث الأيام القليلة الماضية وقال: لقد حددت التوجيهات الحكيمة لقائد الثورة يوم أمس في درسه الفقهي، مسار حركة الشعب والمسؤولين فيما يتعلق بالأحداث الأخيرة.

الجدير بالاشارة الى أن قائد الثورة الاسلامية أعلن أمس دعمه لقرار رؤساء السلطات الثلاث بشان تقنين استهلاك الوقود. 

واشار سماحته الى ان رؤساء السلطات الثلاث اتخذوا قرارهم بناء على دراسة دقيقة وبالتالي لابد من تطبيقه ، واوضح سماحته ان من المؤكد ان بعض المواطنين مستائون من هذا القرار ولربما يلحق  الضرر ببعضهم الا ان اعمال التخريب واحراق الممتلكات ليس من عمل المواطنين بل عمل الاشرار.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
1 + 5 =