القوات المسلحة الإيرانية سجلت صفحة ذهبية اخرى بحضورها الاستشاري في جبهة المقاومة

طهران/ 19 تشرين الثاني/ نوفمبر/ ارنا - أصدرت الأركان العامة للقوات المسلحة بيانا، أعلنت فيه أن الحضور الاستشاري للقوات المسلحة الإيرانية، في جبهة المقاومة، سجل صفحة ذهبية أخرى في السجل المجيد والمشرق للمقاتلين والمجاهدين الإيرانيين الشجعان في خلق ملحمات دائمة وتضحيات خالدة.

وجاء في بيان الأركان العامة للقوات المسلحة الصادر اليوم الثلاثاء : أن تاريخ 21 نوفمبر والذي يصادف الذكرى السنوية لنهاية تنظيم داعش المزيف والمنبوذ، على يد محور المقاومة بقيادة الجمهورية الاسلامية الايرانية، سجل ملحمة اخرى في تاريخ ملاحم إيران الخالدة.

واضاف البيان: على جميع وسائل الإعلام لا سيما وسائل الإعلام الوطنية، استخدام جميع قدراتها الإعلامية لتسليط الضوء على هذا اليوم الذي سجل نهاية داعش وابراز دور المقاومة في هزيمة هذا التنظيم الارهابي.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني، قد أعلن في 21 نوفمبر 2017، نهاية تنظيم "داعش" الإرهابي.

كما ان قائد الثورة الإسلامية أكد خلال ردّه على رسالة قائد قوة القدس في قوات حرس الثورة الإسلامية القائد اللواء الحاج قاسم سليماني بخصوص نهاية هيمنة شجرة داعش الخبيثة: أنتم بقضائكم على داعش هذه الغدّة السرطانية والمميتة لم تقدّموا خدمةً عظيمةً لبلدان المنطقة وللعالم الإسلامي فقط؛ بل لجميع الشعوب وللبشرية جمعاء.

انتهى

تعليقك

You are replying to: .
1 + 14 =