آية الله نوري همداني: ايدي الاعداء انكشفت خلال اعمال الشغب الاخيرة

قم / 22 تشرين الثاني /نوفمبر /ارنا- اكد المرجع الديني آية الله حسين نوري همداني بان الاعداء وظفوا الكثير ووضعوا الخطط لخلق مثل هذا التمرد في البلاد الا ان ايديهم انكشفت شيئا فشيئا.

وقال آية الله نوري همداني في تصريح له الخميس في مدينة قم جنوب العاصمة طهران، ان مؤيدي النظام الملكي البائد والمنافقين (زمرة خلق الارهابية) واميركا والصهاينة والدول الاوروبية الذين فرضوا 8 اعوام من الحرب التي استخدموا فيها كل انواع القنابل والاسلحة لقتل الشعب الايراني، يتشدقون اليوم بحقوق الانسان.

واضاف، ان الاعداء قد عبأوا طاقاتهم وشكلوا خلايا تنظيمية لاطلاق تيار في المجتمع حتى ان مؤدي النظام الملكي البائد قد جاءوا الى الساحة.

واعتبر ممارسات الاعداء هذه بانها ناجمة عن عدم ادراكهم الصحيح تجاه الاسلام واضاف، ان ما قاموا به كان خطأ كبيرا اذ انهم لم يدركوا حقيقة الاسلام لان الوعي والايمان والعقيدة مترسخة في اعمال قلوب المسلمين لذا فانهم سوف لن يوفروا للاعداء الفرصة والامكانية للاتيان الى الساحة ابدا.

وتابع المرجع الديني، ان اعداء الجمهورية الاسلامية الايرانية خططوا لايجاد مثل هذا التمرد الا ان ايديهم انكشفت شيئا فشيئا.

وخاطب آية الله نوري همداني اعداء الشعب الايراني قائلا، هل تتصورون بانكم يمكنكم الوقوف امام الشعب الايراني؟ كلا، حتى لو اتيتم مرات ومرات لمواجهته ونعلم انكم ستاتون فلن تحصدوا سوى ذل الهزيمة.

يذكر انه اثر قرار الدولة تقنين ورفع اسعار البنزين قبل اسبوع، نظم مواطنون تجمعات احتجاجية في بعض مدن البلاد الا ان المناهضين للثورة والجمهورية الاسلامية المدربين على اعمال الشغب قد استغلوا الظروف الحاصلة وقاموا باعمال شغب وفوضى وتخريب للممتلكات العامة والاعتداء على المؤسسات الحكومية والحوزات العلمية والبنوك.

انتهى ** 2342   

تعليقك

You are replying to: .
5 + 0 =