السيد عمار الحكيم يحذر البرلمان والحكومة والقضاء من التهاون في تنفيذ الوثيقة السياسية

بغداد/22تشرين الثاني/نوفمبر/ارنا-حذر رئيس تيار الحكمة الوطني العراقي، السيد عمار الحكيم، مجلس النواب العراقي والحكومة والقضاء من التهاون في تنفيذ الالتزامات الواردة في الوثيقة التي اقرتها القوى السياسية العراقية مؤخرا.

وقال السيد عمار الحكيم في بيان تلقت وكالة انباء الجمهورية الاسلامية (ارنا)، نسخة منه "عبرنا عن اعتزازنا الكبير بالوعي العالي الذي يتميز به شبابنا العراقي اليوم وهو يستثمر حقه الدستوري في التعبير عن رأيه ومطالبته بحقه في الحياة وتوفير العيش الكريم له".

وحذر السيد الحكيم خلال لقائه السفير الاسترالي في بغداد جوان لونديز "مجلس النواب العراقي والحكومة والقضاء من التهاون في تنفيذ الالتزامات الواردة في الوثيقة التي اقرتها القوى السياسية".

وكان قد وقع 12 طرفاً سياسيا عراقيا، الإثنين الماضي، على اتفاق سياسي يشمل تغييراً حكومياً وتشكيل مفوضية انتخابات جديدة، على وقع الاحتجاجات المستمرة في البلاد وأبرز هذه الاطراف السياسية كان تحالف النصر والفتح والحكمة والحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني.

وضم الاجتماع غالبية الأطراف السياسية في منزل زعيم تيار الحكمة الوطني العراقي السيد عمار الحكيم، في بغداد، وناقش خارطة طريق من 40 نقطة في ضوء مطالب المرجعية الدينية في النجف الاشرف.

وضم الاجتماع جميع الكتل السياسية باستثناء كتلة "سائرون"، حيث تم الاتفاق على تنفيذ جميع المطالب التي تم اقرارها خلال الاجتماع في سقف زمني لا يتجاوز 40 يوماً.

انتهى  ع ص ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
9 + 3 =