الشيخ قيس الخزعلي يؤكد أنباء احتجاز السياسي العراقي عزت الشابندر في الإمارات

بغداد/22تشرين الثاني/نوفمبر/ارنا- أكد الأمين العام لحركة أهل الحق الشيخ قيس الخزعلي، الخميس، الأنباء التي تحدثت عن احتجاز السياسي العراقي عزت الشابندر في الإمارات.

وقال الشيخ الخزعلي في تغريدة له على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، ان "احتجاز محمد بن زايد للسياسي العراقي عزت الشابندر يشبه ما قام به محمد بن سلمان باحتجاز رئيس وزراء لبنان سعد الحريري، لكن الأحمق فاته أن الإمارات ليست السعودية وأن العراق ليس لبنان".

وكانت وسائل إعلام محلية تناقلت، في وقت سابق من يوم الخميس، أنباء تفيد باحتجاز السياسي العراقي عزت الشابندر في الإمارات، فيما نفى الشابندر في تغريدة نشرها على (تويتر)، تلك الأنباء، مؤكداً أنه ما زال في دبي في زيارة خاصة.

وذكرت ان الشابندر وصل الى الامارات بتاريخ الحادي عشر من هذا الشهر ومن ثم كان في طور مغادرتها بتاريخ الثامن عشر من الشهر نفسه ولكن تم احتجازه في مطار ابو ظبي من قبل جهاز المخابرات الاماراتية ونقله الى إمارة دبي حيث يحتجز الأن في فندق.

واشارت وسائل الاعلام الى ان "إحتجاز الشابندر ياتي على ضوء تسريبه لمعلومات حصل عليها على الأرجح من دولة قطر تبين حقيقة المشروع الذي تقوده اسرائيل في العراق وتشارك فيه الإمارات بالدعم المالي، مبينة دور الإمارات كان في تمويل بعض النشاطات التخريبية في الاحتجاجات الإصلاحية التي تحدث الان في العراق".

وتابعت، ان "الامارات عملت ايضاً على تمويل الجيش الامريكي في تسليح أربعة عشائر في محافظة الأنبار لتأسيس وضع عسكري جديد يمهد لانفصال الأنبار بعنوان كونفدرالية لإدخالها في مشروع صفقة القرن وتوطين اللاجئين الفلسطينيين فيها"، مؤكدة ان الشابندر اجبر على كتابة تغريدة يكذب فيها خبر احتجازه، وعندما جرت اتصالات من مقربين من الشابندر يطالبونه بالحضور مباشرة الى العراق اعتذر بانه لا يستطيع في الوقت الحالي.

انتهى ع ص ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
6 + 0 =