مسؤول حقوقي ايراني: حقوق الانسان اداة ضغط غربية للسيطرة على سيادة الدول

طهران / 24 تشرين الثاني /نوفمبر /ارنا- اعتبر مساعد الشؤون الدولية لأمين لجنة حقوق الانسان الايرانية مجيد تفرشي، حقوق الانسان اداة ضغط غربية للسيطرة على سيادة الدول.

وفي حديثه خلال اجتماع عقد السبت لدراسة "الاستعراض الدوري الشامل" (UPR) ومطالب حقوق الانسان الايرانية من الغرب، قال تفرشي، ان نظام (UPR) نظام جيد، اذ يحق للجميع التحدث في اطاره ومن ضمنه كيف يتم انتهاك حقوق الانسان في فرنسا واميركا مثلا ، وفي بلدنا يمكن توجيه رسائل الى السلطة القضائية والدفاع عن حقوق الاطفال والافراد الاخرين.

واضاف، انه في هذا النظام تم توجيه 329 توصية الى ايران حيث علينا ان نرد عليها ، علما بان الالية الموجودة في ايران تتطابق مع الكثير من القرارات العالمية ولكن هذا الامر لا يعني ان يقدموا ويفرضوا سياساتهم علينا.

واشار الى ان كل شيء في العالم متعلق بالمصالح الوطنية وبعض الدول مثل اميركا ترى مصالحها في سحق الدول الاخرى واضاف انه لا توجد في مواقف الغرب في الدفاع عن حقوق الانسان سوى المصالح الوطنية والضغط على الدول الاخرى وان حقوق الانسان اصبحت الان اداة للسيطرة على سيادة الدول.

انتهى ** 2342    

تعليقك

You are replying to: .
4 + 1 =