امريكا تنتهك اتفاقیة المنظمة الدولية للملاحة البحرية

لندن / 26 تشرين الثاني / نوفمبر / ارنا – اكد مدير العام لمنظمة الموانئ والملاحة البحرية الايرانية "محمد راستاد"، ان البلطجية والاجراءات الامريكية المناوئة للجمهورية الاسلامية تشكل انتهاكا سافرا لاتفاقیة المنظمة الدولية للملاحة البحرية.

وفي كلمته اليوم الثلاثاء خلال الاجتماع العام الحادي والثلاثين لمنظمة الملاحة البحرية الدولية بلندن، قال راستاد : ان امريكا تقوم بتهديد الدول الاعضاء في هذه المنظمة وغيرها من المنظمات الدولية لكي تقطع علاقاتها في مجال الملاحة البحرية مع ايران.
وتابع : ان هذه الاجراءات تتعارض واسس القوانين الدولية والتجارة العامة والمساواة واستقلال الدول وروح الاتفاقية الدولية للملاحة البحرية.
كما طالب المسؤول الايراني، منظمة الملاحة البحرية الدولية بان تتخذ اجراءات عملية لوضع حدّ للاجراءات الجائرة والقيود الاحادية التي تفرضها امريكا على ايران.
وتطرق مدير منظمة الموانئ والملاحة البحرية الايرانية ايضا الى واقعة استهداف ناقلة النفط الايرانية "سابيتي" قبل شهرين في منطقة البحر الاحمر بواسطة صاروخين؛ مؤكدا ان امن الملاحة  البحرية بات معدوما خلال الاشهر الاخيرة في بحرعمان ومضيق هرمز.
كما نوّه بالمبادرة التي قدمها الرئيس روحاني خلال اجتماع الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك بهدف تامين حركة الملاحة البحرية في الخليج الفارسي والمساة بـ "مبادرة هرمز للسلام"، وقدم شرحا في هذا الخصوص.
ولفت الى ان رئيس الجمهورية الاسلامية، اكد (في كلمته) ضرورة التعاون بين الدول الاقليمية من اجل الحفاظ على الامن والسلام والاستقرار، بما في ذلك حرية الملاحة البحرية وتامين السفن؛ داعيا بلدان المنطقة الى التعاون في اطار مبادرة هرمز للسلام.
وفي جانب اخر من تصريحاته، اكد راستاد على التزام ايران الشامل بالقوانين الدولية للملاحة البحرية.
واضاف : ان طهران تبذل قصارى جهدها من اجل تحقيق اهداف هذه المنظمة الدولية في مجال تامين حركة السفن، والتعاون مع دول المنطقة وفقا لتوجيهات المنظمة الدولية للملاحة البحرية ومنظمة الامم المتحدة.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
7 + 3 =